الاتحاد

الإمارات

«الشؤون الإسلامية» تعلن عن بدء دورات تحفيظ القرآن

المزروعي يتفقد أحد مكاتب تحفيظ القرآن (المصدر)

المزروعي يتفقد أحد مكاتب تحفيظ القرآن (المصدر)

أبوظبي (الاتحاد) - أعلنت الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، أن دورات تحفيظ القرآن الكريم لهذا الصيف قد بدأت اعتباراً من بداية الشهر الحالي في جميع المراكز المستقلة، والبالغ عددها 34 مركزاً، والمتوقع استيعابها نحو 18000 طالب وطالبة، إضافة إلى المراكز الملحقة بالمساجد على مستوى الإمارات كافة، والبالغ عددها 290 حلقة وتستقبل نحو 6000 طالب وطالبة.
وقال محمد عبيد المزروعي المدير التنفيذي للشؤون الإسلامية الذي قام بجولة ميدانية على بعض المراكز للتأكد من مدى جاهزيتها وقدرتها على الاستيعاب، وانتظام الدوام في فصولها، إن الإقبال على المراكز في هذا الصيف كبير؛ لذا قررت الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف تخصيص 30 حافلة نقل لها.
وقال إن هذه المراكز من المآثر الحميدة التي أسسها ورعاها القائد الراحل الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ولا تزال تؤتي ثمارها في شغل فراغ الأبناء والبنات بحفظ القران الكريم، والمشاركة في المسابقات المحلية والدولية، وذلك بما تناله أيضاً من رعاية متواصلة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وإخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الذي افتتح مؤخراً مركز سهيل بن عويضة الخييلي الإسلامي بمدينة العين.
وحرصاً من الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف على إسهامها في تنمية الوعي الديني وغرس القيم القرآنية في الأجيال وتدعيم مهاراتهم في الحفظ والتجويد والفصاحة اللغوية، فإنها تهيب بالطلاب وأولياء الأمور أن يستفيدوا من هذه الدورات الهادفة، تطبيقاً لقول رسول الله -صلى الله عليه وسلم: (خيركم من تعلم القرآن وعلمه). ومن المقرر أن تستمر هذه الدورة حتى 20 رمضان المبارك.

اقرأ أيضا