الاتحاد

أخيرة

مدينة صينية تحد من نسبة مبيعات السيارات

بكين (ا ف ب) - فرضت مدينة كوانغتشو المزدهرة جنوب الصين حدا أقصى لمبيعات السيارات المسموح بها، في إطار مبادرة تهدف إلى احتواء ازدحام السير والتلوث المتفاقم.
وتعتزم مدينة كوانغتشو التي تعتبر من أكبر المدن الصينية والتي تضم 16 مليون نسمة، إصدار لوحات تسجيل لمئة وعشرين ألف سيارة صغيرة أو متوسطة الحجم لا غير، خلال السنة المقبلة، وفق ما جاء في الصحف الصينية أمس الأول. وتهدف هذه المبادرة إلى “ضمان فعالية شبكة النقل في المدينة وحماية نوعية الهواء وتحسينها”، بحسب بيان حكومي نشر على الانترنت بعد الإعلان عن هذا التدبير خلال عطلة نهاية الأسبوع.
وأفادت تقارير وسائل الإعلام الحكومية بأن عدد السيارات التي سيسمح ببيعها خلال السنة المقبلة سيساوي تقريبا نصف عدد السيارات التي بيعت في عام 2011.
وكانت مدينة كوانغتشو تضم 2,4 مليون سيارة في نهاية مايو، أي أكثر من ضعف عدد السيارات التي كانت مسجلة فيها منذ خمس سنوات، بحسب تقرير صدر في مجلة “تشاينا بيزنيس نيوز”. وباتت كوانغتشو ثالث مدينة صينية تفرض حداً أقصى للوحات تسجيل السيارات، في إطار جهود ترمي إلى الحد من عدد السيارات المتزايد على طرقات الصين.

اقرأ أيضا