الاتحاد

عربي ودولي

برلسكوني: البرلمان أجبرني على المشاركة بعملية ليبيا

قال رئيس الوزراء الإيطالي سلفيو برلسكوني أمس إنه عارض قرار القوى الغربية بقيادة فرنسا وبريطانيا بخوض حرب في ليبيا. لكنه اضطر إلى تنفيذ القرار الذي اتخذه البرلمان. وأضاف “كنت ضد الإجراء كما يعلم الجميع” مضيفا أنه اضطر إلى تنفيذ قرار البرلمان الإيطالي، وتابع “كانت يداي مقيدتين بتصويت برلمان بلادي”.
على صعيد متصل، سحبت إيطاليا التي تواجه صعوبات في الموازنة أمس، حاملة الطائرات "جاريبالدي" من العمليات العسكرية في ليبيا لتوفير أكثر من 80 مليون يورو. وقال وزير الدفاع إينيازيو لاروسا في ختام جلسة لمجلس الوزراء تبنت قانوناً لإعادة تمويل المهمات العسكرية في الخارج "لقد خفضنا نفقاتنا في ليبيا من 142 مليون يورو خلال الفصل الأول إلى أقل من 60 مليونا في الفصل الثاني".
وأضاف "درسنا آلية لا تجعل من نشر جاريبالدي وطائراتها الثلاث في المنطقة أمرا ضرورياً، ما يعني خفض عدد الجنود الإيطاليين في الخارج بـ1000 عنصر. وأوضح لاروسا أن سفينة أصغر ستحل محل حاملة الطائرات "جاريبالدي"، وستستبدل طائرتها الثلاث بأخرى موجودة في قواعد جوية لحلف شمال الأطلسي"الناتو". وتشارك إيطاليا في عملية ليبيا بـ8 طائرات وعدة سفن حربية وتضع 8 قواعد عسكرية تحت تصرف طائرات دول أخرى في "الناتو".
وأضاف وزير الدفاع الإيطالي أن مجمل المهمات العسكرية في الخارج "انخفضت تكلفتها بنحو 120 مليون يورو من 811 مليونا خلال الفصل الأول إلى 694 مليونا". وكان المجلس الإيطالي الأعلى للدفاع أعلن الأربعاء "تطبيق التعديلات الممكنة على عمليات إيطاليا العسكرية في الخارج لخفض النفقات، وذلك بالاتفاق مع المؤسسات الدولية وبوضع التطورات على الأرض في الاعتبار".
وكان حزب رابطة الشمال حليف رئيس الوزراء الإيطالي سلفيو برلوسكوني الرئيسي طالب بخفض المشاركة العسكرية الإيطالية في الخارج لتقليل النفقات لأن إيطاليا تواجه أزمة اقتصادية. وبحسب موقع وزارة الدفاع فإن 7200 عسكري إيطالي كانوا ينتشرون في 28 دولة حتى 30 يونيو، من بينهم 4200 في أفغانستان و1700 في لبنان و650 في البلقان.
وتبنت الحكومة الإيطالية قبل أسبوع مشروع قانون ينص على خطة تقشف بحوالي 47 مليار يورو بحلول 2014 لإعادة التوازن إلى الموازنة العامة، وطمأنة الأسواق التي تخشى انتقال عدوى الأزمة اليونانية إلى روما.

اقرأ أيضا

عشرات القتلى وملايين المشردين إثر أمطار في شرق أفريقيا