الاتحاد

أخيرة

اكتشاف دليل على وجود بوزون هيجز

فيينا (رويترز) - أعلن علماء الفيزياء في معمل فيرمي القومي للمعجلات أمس الأول أنهم رصدوا أقوى أدلة حتى الآن على وجود جسيم بوزون هيجز دون الذري في بقايا تصادم جسيمات في معجل الجزيئات المسمى تيفاترون. إلا أن الأمر يتطلب مزيدا من الأدلة على ما يعرف نظريا باسم بوزون هيجز، وهو جسيم افتراضي قال عالم الفيزياء الإسكتلندي بيتر هيجز قبل ثلاثة عقود من الزمن.
وتوقع أنه يساعد على التحام المكونات الأولية للمادة ويعطيها تماسكها وكتلتها. ولأن نفس المواد الناتجة من التصادمات التي تشير إلى وجود جسيمات بوزون هيجز يمكن أن تنتج أيضا من جسيمات دون ذرية أخرى فإن العلماء لا يمكنهم الجزم بصورة قاطعة الآن بوجود هذه الجسيمات.
ومن المقرر أن يعلن علماء الفيزياء اكتشافهم غداً الأربعاء في المنظمة الأوروبية للأبحاث النووية “سيرن” والمختبر الأوروبي لفيزياء الجسيمات المترامي الأطراف بمنطقة الحدود السويسرية الفرنسية المشتركة قرب جنيف وعلى عمق مئة متر تحت الأرض.
وسيشارك في المؤتمر21 دولة بأحدث ما تم التوصل إليه بخصوص بوزون هيجز.

اقرأ أيضا