الاتحاد

الرياضي

المذيعة بهيثه رفرفت مع النجوم في كأس العالم


خديجة الكثيري:

هي أول مذيعة خليجية تقدم برامج لتحليل مباريات كأس العالم، وذلك من خلال برنامج نجوم في كأس العالم 2006 الذي تبثه قنوات نجوم ونجوم الخليج على الهواء مباشرة قبل وبعد كل مباراة من مباريات المونديال·
بهيثه هي مذيعة وممثلة ومقدمة إعلانات وعريفة حفلات ومتابعة ومشجعة لكرة القدم من الطراز النادر، فهي لا تتابع من أجل المتعة وملء الفراغ، أو مثل متابعة جميع الناس للعبة الساحرة، وإنما تتابع وتدقق وتحلل وتسأل وتتوقع وتناقش وتلاحظ عروض الفرق، وتنتقد مستويات اللاعبين·
تقول بهيثه :لقد حزنت كثيرا على خروج البرازيل من دور الثمانية، على الرغم من أنه لم يقدم مستواه المطلوب ولا المعهود منه خلال معظم مبارياته ولم يستطع الثأر من فرنسا بعد سقوطه أمامها بثلاثية نظيفة في نهائي مونديال 1998 على أرضها، وثانيها خروجه من دور الثمانية محطما بذلك آمال عريضة لمحبي وعشاق السامبا، ولكنه يبقى البرازيل هو ملك المستطيل الأخضر، وصاحب اللمسات الساحرة، ولديه أفضل لاعبي العالم حتى وإن ودع البطولة·
حظ وشطارة
وعن خسارة المنتخبين السعودي والتونسي من الدور الأول قالت: كانت أيضا أول صدمة نتلقاها خاصة بعد العرض الجيد من المنتخبين خلال مباراتهما الأولى معاً ولكن سرعان ما تبخر الحلم بالعرض الغامض وغير المتوقع من لاعبي المنتخب السعودي أمام أوكرانيا، وبشكل عام تقول بهيثه: تبقى منتخباتنا العربية رهينة عقدة الخبرة والاحتكاك والرهبة من الكبار، وعامل اللياقة والسرعة، مع العلم أن بعضها يملك المستوى الجيد واللاعبين المحترفين، ولكنها مسألة حظ وبعض الشطارة وتحمل المسؤولية!!··
وعن برنامج نجوم في كأس العالم تقول بهيثه هو فكرة سهيل العبدول صاحب قنوات نجوم، حيث أقامت إدارة نجوم استوديو خاصاً فيه شعارات المونديال، كما قمنا بجعل فترات البرنامج على الهواء مباشرة باستضافة النجم المحبوب نجم المنتخب الإماراتي وكابتن نادي النصر عبدالرحمن محمد، و يبث البرنامج قبل المباراة لنقدم التوقعات والأفكار ولنناقش ما عرف عن الفريقين والمشاركين من اللاعبين، وخلال المباريات نظهر لنخبر عن مجريات الأحداث ودخول الأهداف، وبين الشوطين نحلل الشوط الأول وفي النهاية نسلط الضوء على مجريات المباراة بشكل أشمل· كما يقوم البرنامج باستقبال اتصالات المشاهدين من جميع أنحاء العالم للمشاركة في تحليل المباريات وسؤال الكابتن بوعوف·
والجميل أيضا هي الجوائز المقدمة خلال أيام المباريات للمشاركين من خلال توقعاتهم للفائزين·
وشخصيا أعددت نفسي للبرنامج شكلا من خلال ملابس وشعارات منتخب السعودية كونه فريقنا الخليجي والآسيوي ومع إشارة أيضا للأخوة في تونس، ولم أستطع إخفاء تحمسي لمنتخب البرازيل مع التزامي بالحياد في التحليل رغم أن شعارات البرازيل كانت ترافقني· وعن جديد البرنامج قالت بهيثه هناك جديد ومثير ومفاجآت خاصة في حلقة القمة لنهائي كأس العالم·· وبخصوص التوقعات للبطل بعد أن اتضحت هوية الأربعة الكبار تقول بهيثه أصبح التوقع بين منتخب الماكينات الألمانية ومنتخب الديوك الفرنسية، والأقرب بالتأكيد هو المنتخب الفرنسي خاصة بعد فوزه على البرازيل وتقديمه للعروض المنظمة·

اقرأ أيضا

برشلونة يتربع على صدارة الأندية الأكثر وسماً في (تويتر)