الاتحاد

الرياضي

حذاء زيدان وقفاز كان في المتحف

إعداد ـ مكاوي الخليفة:

في تقرير لمراسلها في برلين قالت صحيفة الوطن إن كأس العالم التي تنظمها ألمانيا للمرة الثانية في تاريخها شكلت مناسبة لإبراز النقاط المضيئة في تاريخ المونديال والكرة ، لهذا حرص الألمان على إقامة أكثر من تظاهرة تبرز هذه المعالم التاريخية الكروية، فعند بوابة''براندنبورج غيت'' التاريخية والتي شكلت حاجزاً بين ''برلين الشرقية والغربية'' في السابق، كانت هناك كرة ضخمة معلقة استقطبت اهتمام كل من يزورها، وداخل هذه الكرة نظم الألمان بالتعاون مع الفيفا معرضا رياضيا يخرج عن المألوف ويشبه إلى حد بعيد المتحف، عرضت بداخله أشياء لها قيمة تاريخية، ففي الدور الأول للمعرض نجد كرة المباراة النهائية لنهائي كأس العالم 74 والذي نظمته ألمانيا وفازت بلقبه بعد مباراة شهيرة أمام هولندا، وكرة نهائي 90 واللقب كان ألمانياً أيضا عندما تفوقت على الأرجنتين 1-صفر· ومن الأشياء التي ضمها المعرض وحملت قيمة تاريخية الشعار الذي قدمه منتخب المجر إلى نظيره في نهائي عام 1954 ويومها حقق الألمان المفاجأة وفازوا على واحد من أقوى المنتخبات في تاريخ كأس العالم ''المجر''، كما ضم المعرض مجسم كأس العالم التي بلغ سعرها 20 ألف يورو وهي مطلية بالذهب بالإضافة لحذاء النجم الفرنسي زين الدين زيدان والقفاز الذي يستخدمه حارس مرمى منتخب ألمانيا أوليفركان وغير ذلك من الأشياء التاريخية·
ونقلت الصحيفة عن كيكو ديونيزيو مسؤول المعرض قوله إن التظاهرة أقيمت منذ بداية كأس العالم وقد شهد المعرض إقبالا كبيراً نظراً لموقعه الاستراتيجي حيث زاره نحو مليون شخص، وأضاف: ''لقد استعرنا هذه الأشياء من الفيفا وسوف نعيدها بمجرد انتهاء البطولة وإقامة المعرض عند البوابة التي كانت تفصل بين برلين الغربية وبرلين الشرقية لها مغزى تاريخي لأن هذه البوابة أصبحت تمثل رمزاً لحقبة تاريخية ولت وانتهت بلا رجعة''·
وفي الطابق العلوي للمعرض خصص مكان لعشاق تاريخ كأس العالم حيث جهز المكان بأجهزة كمبيوتر يمكن للزائر من خلالها أن يختبر معلوماته حول كأس العالم أو يعود لاسترجاع لقطة معينة في تاريخ المونديال، وتم فتح المعرض الذي تنقل بين مدن ألمانيا الكبيرة مجاناً في وجه الزوار حتى المباراة النهائية للمونديال·

اقرأ أيضا

سفراء «كرة الإمارات» يترقبون قرعة «أبطال آسيا» اليوم