الاتحاد

الرياضي

النصر ودبي.. أحلام «المنافسة» ومحاولات «البحث عن الذات»

النصر ودبي يبحثان عن ختام جيد لمشوارهما في الدور الأول للدوري (تصوير أفضل شام)

النصر ودبي يبحثان عن ختام جيد لمشوارهما في الدور الأول للدوري (تصوير أفضل شام)

صبري علي (دبي)- يأمل فريقا النصر ودبي في نهاية جيدة للدور الأول، خلال اللقاء الذي يجمعهما في الساعة الثامنة مساء اليوم، باستاد آل مكتوم بنادي النصر، ضمن مباريات الجولة الـ 13 لدوري الخليج العربي لكرة القدم ، وذلك رغم اختلاف الطموحات بين «العميد»، الباحث عن دور مؤثر في سباق صدارة البطولة، و«الأسود» الباحث عن ذاته، وضمان مكان بين فرق دوري الأضواء الموسم المقبل، وتوديع منطقة القاع «الملتهبة».
ويبقى الفوز هو الهدف الوحيد للفريقين، في ظل الحاجة الشديدة للنقاط الثلاث، التي تعني للنصر الاستمرار في المطاردة، وإنهاء النصف الأول للدوري بين الأربعة الكبار، خاصة بعد خسارة نقطتين بالتعادل أمام الظفرة في الجولة الماضية، وهو ما أوقف الانطلاقة عند 20 نقطة في جدول الترتيب، جعلت الفريق يحتل المركز الخامس، وبفارق 9 نقاط عن الأهلي صاحب المقدمة، وبفارق نقطتين فقط عن المركز الثالث.
أما فريق دبي فهو في المركز الثاني عشر برصيد 8 نقاط، ويعاني الفريق من التراجع الكبير في الدور الأول، وإن تحسنت الحالة المعنوية، بعد التعادل «الغريب» مع الوحدة بهدف لمثله في الجولة الماضية بالعوير، خاصة أن الفريق قدم عرضاً قوياً أمام «العنابي»، وكان الأجدر والأحق بنقاط المباراة الثلاث، وهو ما يجعل «الأسود» في ظروف نفسية جيدة قبل خوض لقاء اليوم، رغم صعوبة المهمة أمام «الأزرق» وجماهيره، التي تؤازره بكل قوة.
ومن الطبيعي أن تكون المباراة هجومية من الفريقين في ظل اللعب للفوز، وإن كان النصر يظل الأكثر حرصاً على النقاط الثلاث، على اعتبار أنه يلعب أمام أحد فرق المراكز الأخيرة لجدول الترتيب، بينما قد يرضي التعادل غرور «الأسود»، حيث أن تفادي الخسارة يبقى الهدف الأول في مباراة صعبة أمام فريق كبير ينافس على المقدمة، وإن كان البحث عن الفوز من الممكن أن يأخذ صوراً مختلفة، أهمها سلاح الهجمات المرتدة لفريق دبي.
ويدرك الصربي يوفانوفيتش، مدرب النصر أن مهمته أمام فريق دبي لن تكون سهلة، خاصة في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها منافسه، والتي لابد من التعامل معها بحذر، خشية تزايد صعوبة المباراة مع حدوث أي تقلبات في الملعب، وهو يخوض اللقاء بصفوف شبه مكتملة، باستثناء المدافع الأيسر حسن أمين، الذي تجددت إصابته، بالإضافة إلى الحارس أحمد شمبيه وخالد سرواش، وهما من العناصر «البديلة».
وفي المقابل يعلم السويسري الإيطالي همبورتو، مدرب دبي، أنه يخوض واحدة من أصعب مبارياته أمام «الأزرق» على ملعبه، وأن عليه اللعب بحذر شديد، ومراقبة مفاتيح لعب المنافس، في ظل امتلاك «العميد» لكل مقومات الفوز، وهو أمر يضمن أن تكون المباراة «تكتيكية» من الدرجة الأولى بين المدربين، حيث يملك «الأسود» أيضاً تشكيلة متميزة تتميز بروح الشباب، مع قوة الهجوم المتمثل في درامانيه تراوري وبرونو سيزار مهاجم النصر السابق.


ليما جاهز بـ «سعادة»!
دبي (الاتحاد) – يعود البرازيلي ليو ليما لاعب وسط النصر إلى تشكيلة الفريق، بعد غياب عن المباريات الأخيرة، بسبب الإصابة، وهو ما جعل اللاعب في حالة سعادة وترقب للمشاركة في لقاء دبي، حيث يملك رغبة كبيرة في تعويض الفترة الماضية، والغياب عن 5 لقاءات، من خلال الظهور في أفضل حالة في مباراة اليوم، خاصة مع وصول قطار الدوري إلى محطة ختام نصف مشواره، وتقييم الجماهير لكل اللاعبين المواطنين والأجانب، مع بدء فترة الانتقالات الشتوية. وعبر ليما عن حماسه الشديد خلال التدريبات الأخيرة، حيث ظهر بمستوى جيد، بعد أن عاد إلى التدريبات الجماعية مكتمل الجاهزية، وهو يؤكد استعادته لمستواه الفني والبدني، خاصة أنه لم ينقطع عن التدريبات خلال فترة الإصابة بتمزق في العضلة الضامة، وهو يؤكد أنه سيبذل أقصى جهد، من أجل المشاركة مع زملائه في تحقيق الفوز بالمباراة، خاصة أن صفوف الفريق تكتمل بنسبة كبيرة خلال مواجهة دبي للمرة الأولى منذ فترة.

خالد الكعبي: عازمون على تجميل الصورة
دبي (الاتحاد)- يرى خالد الكعبي، مدير الكرة بنادي دبي، أن المباراة تحمل تحديات كثيرة ومتنوعة لدى لاعبي دبي، مشيراً إلى أن الفوز أو التعادل أمر مهم للغاية بالنسبة لـ «الأسود» في هذا التوقيت من عمر البطولة، وأظهرت التدريبات الأخيرة رغبة اللاعبين في تحسين الصورة والنقاط أيضا قبل نهاية الدور الأول.
وقال خالد الكعبي: «هناك تفهم كبير من جانب اللاعبين بأهمية عودة «الأسود» إلى عقر دياره في العوير بالنتيجة الايجابية التي تدفعه إلى الأمام ولو بشكل معنوي، في ظل الصراع الكبير الذي نشهده حالياً في مؤخرة ترتيب الدوري بين أكثر من فريق، وأن العناصر العائدة إلى المباراة تحاول تعويض الغائبين، من خلال العطاء الكبير داخل أرض الملعب، وهو ما ننتظره مع جميع «الأسود».


حميد أحمد:
«دراما 12» تزيد صعوبة اللقاء
دبي (الاتحاد)- عبر حميد أحمد، لاعب وسط النصر، عن ثقته في قدرة فريقه على تخطي مباراة دبي الليلة، والحصول على ثلاث نقاط مهمة، مشدداً على صعوبة المباراة، خاصة بعد التعادل «الدرامي»، الذي حققه دبي على ملعبه في الجولة الماضية مع الوحدة، وما شهده من تداعيات سيدفع الفريق للبحث ولو عن نقطة في مباراة اليوم، وهو ما يزيد من صعوبة اللقاء على لاعبي النصر.
وأضاف لاعب وسط النصر: «سنبذل قصارى جهدنا من أجل تحقيق الفوز لمواصلة السباق على المراكز المتقدمة بجدول الترتيب، خاصة أن المباراة تأتي في ختام الدور الأول، والذي يجب أن نعرف من خلاله المكان الذي نقف فيه، بحثاً عن الأفضل في الدور الثاني، والذي سيكون أكثر صعوبة على كل الفرق، وهو أمر طبيعي، ولذلك علينا البحث عن أفضل ختام للدور الأول بتقديم عرض جيد وتحقيق فوز يسعد الجماهير.


يوسف شاه:
لقاء الطموحات رغم «التوقيت الحرج»
دبي (الاتحاد)- أكد يوسف شاه، لاعب دبي، أن المباراة تحمل العديد من الطموحات بالنسبة لـ «الأسود»، رغم أنها تأتي في توقيت حرج للفريق، بعد أن تجمد رصيده عند النقطة الثامنة.
وقال يوسف شاه: «لا بديل لنا عن الفوز إذا كنا نرغب ونبحث عن تحسين موقفنا في البطولة في ظل النقاط التي أهدرناها خلال المباريات الماضية، وعلينا أن ندرك صعوبة وأهمية المرحلة، وتحدثنا مع بعضنا البعض للخروج من هذا المأزق، وهو ما نخطط له اليوم، عندما نلتقي النصر القوي في المراكز كافة بأرض الملعب».
وأضاف: «نحن على أتم استعداد في «كتيبة الأسود» للظهور بالشكل المناسب، وإسعاد انفسنا وجماهيرنا، وأن الروح المعنوية للفريق مرتفعة للغاية، وكل الزملاء لم يقصروا خلال التدريبات، أو خلال المباراة الماضية مع الوحدة، وستكون مواجهة النصر على المنوال نفسه من القوة، واللعب المتميز الذي ظهرنا به في الجولة الماضية».

بطاقة المباراة
الملعب: ستاد آل مكتوم
بنادي النصر
التوقيت: 8 مساءً
الجولة: 13

اقرأ أيضا

اتحاد كلباء والفجيرة.. «ديربي العقدة»!