الاتحاد

الاقتصادي

هبوط اليورو مع تراجع التفاؤل إثر القمة الأوروبية

لندن (رويترز) - نزل اليورو مقابل الدولار أمس متخلياً عن جزء من مكاسبه بعد أن سجل أكبر صعود ليوم واحد في ثمانية أشهر الأسبوع الماضي إثر تلاشي الحماسة الأولية التي غذاها اتفاق قمة أوروبية لمعالجة أزمة “منطقة اليورو”. وارتفعت العملة الموحدة 1,7% يوم الجمعة، وهي أكبر زيادة بالنسبة مئوية منذ أكتوبر بعد اتفاق زعماء أوروبا على السماح لصندوق الإنقاذ الأوروبي بضخ مساعدات مباشرة للبنوك المتضررة بداية من العام المقبل، والتدخل في أسواق السندات لدعم الأعضاء المتعثرين. واتخذ قادة أوروبا خطوة تجاه اتحاد مصرفي بالتعهد بتأسيس جهة واحدة للرقابة على المصارف. وهبط اليورو 0,2% إلى 1,2632 دولار انخفاضا من أعلى مستوى في أسبوع عند 1,2693 دولار يوم الجمعة. وهبطت العملة الموحدة 0,4% مقابل الين إلى 100,55 ين. ويوم الجمعة قفز اليورو 2,2% مقابل الين، وهو أكبر صعود في يوم واحد منذ مارس 2011. ونزل الدولار 0,2% إلى 79,62 ين، واستمر أقل من أعلى مستوى خلال شهرين عند 80,63 ين الذي سجله قبل أسبوع.

اقرأ أيضا

«الاقتصاد» تحذر من زيادة أسعار سلع «الضريبة الانتقائية»