الاتحاد

الاقتصادي

الأسهم القطرية تجتذب الجنس اللطيف


الدوحة -''قنا'': اجتذبت سوق الدوحة للاوراق المالية في الفترة الأخيرة المرأة القطرية للاستثنمار فى اسهم الشركات المدرجة وخلق اوعية ادخارية واستثمارية· وقال سعد مسعود الشهوانى ان هذا الامر اصبح حقيقة ماثلة انطلاقا من وعى المراة بضرورة المشاركة فى تنمية الاقتصاد الوطنى من ناحية وتحقيق مردود مالى يعود عليها واسرتها بالنفع والفائدة· واعرب الشهوانى عن امله ان يرى المجتمع القطرى مستقبلا سيدات اعمال قطريات يشاركن فى هذه النهضة الاقتصادية التى تشهدها البلاد·
وقال يجب الا نتجاهل دور المراة فى البناء الهادف ومساندتها عبر التاريخ للرجل فى امور كثيرة ويكفى بانها الام التى تلد لنا الابناء الذين نشترى الاسهم باسمائهم فالمرأة لها صلة فى كل حرف ونقطة نفكر فيها· ويقول فضيلة الشيخ هشام المشهدانى الذى تحدث عن الجانب الشرعى فى دخول المراة سوق الاوراق المالية بانه لاحرج فى ذلك اذا كان بغرض البيع والشراء شريطة ان تكون المرأة على قسط وافر من الاداب الاسلامية الحسنة والمعاملة الطيبة وعدم الخوض فى اشياء لا تخص البيع والشراء وغير ذلك·
واوضح انه لامانع من شراء المراة للاسهم بعيدا عن الزوج وبدون علمه اذا كان زوجها يمنعها من الشراء من اجل ان يستولى على اموالها ولامانع ان تاخذ الاذن من زوجها فى شراء الاسهم واذا لم يأذن لها فى ذلك من غير ذكر اسباب واضحة للمنع فلها الحق فى الشراء ولولم يأذن لها· وذكر فضيلة الشيخ المشهدانى انه لا يجوز للزوج ان يستولى على نصيب زوجته فى الاسهم الا بموافقتها ويحرم عليه ذلك·
مشيرا الى ضرورة ان تمتثل المرأة فى حال دخولها سوق الاوراق المالية بغرض الخوض فى امور البورصة بالضوابط المفروضة والمتمثلة فى الالتزام بالاداب الشرعية ولامانع ان تكون المرأة سيدة اعمال اذا التزمت بالاداب الشرعية·
وعلى صعيد اخر عقدت مؤخرا دورة تدريبية حول ''استثمار الاسهم للسيدات الاسس والاجراءات والمخاطر'' نظمتها غرفة تجارة وصناعة قطر بالتعاون مع المجلس الاعلى لشؤون الاسرة وشاركت فيها 61 سيدة من سوق الاوراق المالية ووزارة الاقتصاد والتجارة ومن جهات اخرى متفرقة وحاضر فى الدورة عدد من المختصين والخبراء الاقتصاديين من داخل وخارج قطر· والتقت وكالة الانباء القطرية '' قنا '' بالدكتور محمد حمد المغيولى المستشار فى مؤسسة النقد العربى السعودى الذى حاضر فى الدورة المذكورة والذى اكد على ضرورة الاستمرار فى اقامة دورات تدريبية للرجال والنساء الذين يدخلون عالم البورصة بهدف تحقيق المزيد من المعرفة باسس الاستثمار فى هذا الجانب·
ونصح المرأة التى لديها التزامات وارتباطات داخل الاسرة بان تستثمر رأس مالها فى صناديق الاستثمار التى تدار من خلال جهات محترفة وذات خبرة وثقة مؤكدا ان ذلك قد يوفر عليها الوقت كما يساعدها فى الاستمرار بالقيام بالتزاماتها وواجباتها الاسرية·
وتحدث المغيولى عن استراتيجية المضاربة فى الاسهم مشيرا فى هذا الصدد الى ان وجود سوق راس المال بكفاءة معينة يعنى امكانية نقل ملكية الحقوق على شركة معينة ''الاسهم '' من مستثمر لاخر فاذا توقع المستثمر اداء سيئا لسهم شركة معينة فانه يمكنه بيع حقه فى الشركة من خلال سوق رأس المال ليحل مالك اخر لهذا الحق وهذه هى استراتيجية المضاربة فى الاسهم القطرية·
واوضحت نورعبدالله المالكى قائم باعمال ادارة المراة بالمجلس الاعلى لشؤون الاسرة ان الهدف الرئيسى من انعقاد'' دورة الاستثمار بالاسهم· الاسس والاجراءات والمخاطر'' هو توعية المراة التى ترغب فى الاستثمار فى سوق الاوراق المالية وتعريفها فى ذات الوقت بالادوات والأسس التى تمكنها من اتخاذ قرارات تكون مبنية على اسس علمية للاستثمار·
موضحة ان بعض السيدات يفتقدن الى المعرفة الحقيقية لمؤشرات الاسهم مما يسبب القلق لهن·
واكدت المشاركات فى الدورة على اهمية حضور مثل هذة الدورات التى استفدن منها كثيرا حيث تبين لهن بان السهم عبارة عن حصة فى راس مال الشركة واثبات للملكية وله قيمة اسمية ودفترية وسوقية وقابلة للتداول وكما يختلف السند عن السهم فى كونه اثبات اقتراض مؤسسة ما من المستثمرين وانه يحمل معدل فائدة ثابت·
واشرن الى انهن تلقين العديد من النصائح المتصلة بامر السوق والتى من بينها ضرورة متتابعة اخبار الشركات ودراسة احوالها واتعرف على اخبارها وميزانياتها والارقام المعلنة كل ثلاثة أشهر هذا بجانب التعرف على اهم العوامل المؤثرة على اسعار الاسهم وبعض الامور الاخرى·
ومن مزايا الاسواق المالية تسهيل عملية الاستثمار باتاحة سوق يجرى فيها التعامل الكفء والسريع وقليل التكلفة وضمان التعامل المستمر والمتواصل وتقديم مؤشرات دورية عن اسعار الاوراق المالية اضافة الى اتجاه اسعار الاوراق المالية نحو درجة اعلى من الاستقرار بسبب وجود الاسواق المالية المنظمة·

اقرأ أيضا

النفط يتراجع بفعل صادرات الصين وحرب التجارة