الاتحاد

الاقتصادي

عمليات جني أرباح تلتهم مكاسب أسهم دبي


دبي- عاطف فتحي:

تفاعلت أسهم دبي بصورة ايجابية وحذرة مع الإعلان عن إقرار هيئة الأوراق المالية لطلب اعمار العقارية إعادة شراء 10% من أسهمها، ونشطت المعاملات على سهم اعمار الذي سجل ارتفاعا ملحوظا مع بداية المعاملات ليرتفع إلى 11,65 درهم كأعلى سعر له أمس قبل أن يتراجع بفعل عمليات بيع سريعة لجني الأرباح إلى 11,15 درهم· وحقق المؤشر العام للسوق مكاسب لا بأس بها رفعته إلى 433,55 نقطة قبل أن يتراجع تدريجيا ليغلق عند 424,50 نقطة بارتفاع لا يكاد يذكر قدره 0,59 نقطة ونسبته 0,14% غير أن تأثر المؤشر ارتبط بحركة عدد من الأسهم ذات الثقل خاصة الأسهم المصرفية أكثر من ارتباطه بسهم اعمار الذي انهى المعاملات على ارتفاع لم يكن كافيا ليحفظ للمؤشر مكاسبه·
وفضلت الغالبية العظمى من المستثمرين التريث والتزام الحذر لعلمها بأنه مازالت هناك فسحة من الوقت قبل التنفيذ الفعلي لعمليات إعادة الشراء غير أن مستثمرين في سوق دبي أعربوا عن تفاؤلهم وثقتهم في المستقبل في ظل وجود خط دفاع نهائي وأخير عن السهم وسط اعتقاد متزايد بأن المستويات السعرية الحالية تمثل الحد الذي لن تقبل الشركة لسهمها بالنزول دونه كونها لا تمثل السعر العادل للسهم ولا تعكس أداء الشركة التي تتوسع في أسواق عدة وينتظرها مستقبل واعد·
وقال مراقبون لـ''الاتحاد'' إن التجاوب المحدود مع إعلان موافقة الهيئة أمر طبيعي في مثل هذه الظروف ليس لأن آلية التنفيذ ليست واضحة فحسب وإنما لان القرار الرسمي خطوة كانت متوقعة كما يقول محمد علي ياسين، مدير الإمارات للأسهم والسندات، الذي يرى انه أصبح بمقدور حملة الأسهم الاطمئنان إلى استثماراتهم في هذه الشركة كون إدارتها تملك الأداة اللازمة للتدخل والدفاع عن السهم إذا ما رأت أن وضعه غير طبيعي أو لا يعكس الأداء الحقيق لها فلا توجد جهة قادرة على تحديد القيمة الحقيقية لسهم أكثر من إدارة الشركة نفسها· وأعرب مراقبون في سوق دبي لـ''الاتحاد'' عن اعتقادهم أن قراءة حركة التداول أمس تشير إلى تحرك بعض المضاربين للاستفادة من الأجواء الايجابية التي خلقها الإعلان عن موافقة الهيئة على إعادة شراء اعمار أسهمها بحد أقصى 10% حيث نشط الطلب على السهم الأمر الذي رفعه إلى 11,65 قبل أن يتراجع إلى مستويات اقل وصولا إلى أدنى مستوى وهو 11,15 درهم غير انه عاود الارتفاع مجددا ليغلق عن 11,40 بزيادة قدرها 40 فلسا ونسبتها 3,64%، علما أن سهم اعمار استحوذ على الغالبية العظمي من نشاط السوق أمس بتداول 32,7 مليون سهم بقيمة 372 مليون درهم من بين 604,762 مليون درهم تمثل إجمالي قيمة التداول في سوق دبي أمس·
وأكد محمد علي ياسين أن إعلان آلية التنفيذ يعد أمرا أكثر أهمية من الموافقة في حد ذاتها فيتعين على المستثمرين أن يعرفوا بالضبط ما هو المستوى المستهدف من جانب اعمار للتدخل لإعادة شراء الأسهم وهذا أمر طبيعي· ورأى ياسين أن اللجوء إلى سعر سوقي محدد للدخول ليس هو الصيغة الأفضل وإنما يتعين أن تحدد الشركة آلية معينة تبنى على مضاعف سعر السهم لأنه وفر مرونة اكبر من خلال تغير المضاعف وفقا لنمو الأرباح الفصلية ووفقا لتغير سعر السهم في السوق·
وأضاف: ''تحديد سعر سوقي معين للتدخل ليس من مصلحة الشركة في رأيي وسيقلل من اثر عملية إعادة الشراء· ويجب أن يكون واضحا في أذهان المستثمرين أن إعادة الشراء ليس المطلوب منها رفع الأسعار بالمطلق، وإنما توفير أداة في يد الشركة تدافع بها عن سهمها إذا ما رأت أن سعره في السوق لا يعكس أداءها ويتأثر جراء عوامل غير طبيعية فمثلا لو ارتفع سعر سهم اعمار إلى 20 درهما، لا أعتقد أن اعمار ستتدخل لإعادة الشراء ولا ينبغي أن تكون هناك ضبابية لدى أي مستثمر بهذا الشأن''·
ويستطرد ياسين:'' الرسالة التي يجب أن تصل إلى حملة الأسهم هي انه أصبح بيد الشركة أداة تمثل خط دفاع نهائي وأخير عن السهم، وأنها لن تسمح بتدهور سعر السهم إلى مستويات لا تعكس الأداء أو القيمة العادلة، وهي قد تشتري نسبة اقل طالما أن عمليات إعادة الشراء من جانبها ستضمن إنهاء أي وضع قد تراه غير لائق أو متناسب مع القيمة العادلة لسهمها وهي هنا أجدر من يحكم على تلك القيمة''·
وقد شهد سوق دبي المالي أمس تداولات بقيمة 604,762 مليون درهم بتنفيذ 5410 صفقة توزعت على 73,048 مليون سهم، وأغلق المؤشر على 424,50 نقطة بارتفاع وقدره 0,59 نقطة عن إغلاقه السابق، كما شهد التداول أمس ارتفاع سعر إغلاق 17 شركة وثبات شركة واحدة وهبوط 5 شركات·
ومن أكثر الشركات ارتفاعاً من حيث التغير في أسعارها بنك الإمارات الدولي الذي أغلق على 13,55 درهم بنسبة تغير بلغت 4,23% وإعمار العقارية التي أغلقت عند 11,40 درهم بنسبة تغير بلغت 3,64% وأملاك للتمويل والتي أغلقت عند 6,59 درهم بنسبة تغير بلغت 2,17% وشركة دبي الإسلامية للتامين وإعادة التامين (أمان) التي أغلقت عند 44,05 درهم بنسبة تغير بلغت2,09% وشعاع كابيتال والتي أغلقت عند 4,56 درهم بنسبة تغير بلغت 2,01%·
بينما كانت أكثر الشركات انخفاضا في أسعارها جيما للمياه المعدنية والتي أغلقت عند 9,84 درهم بنسبة تغير بلغت -% 4,93 وبنك دبي الوطني والتي أغلقت عند 10,55 درهم بنسبة تغير بلغت-4,52% وبنك المشرق والتي أغلقت عند 272,00 درهم بنسبة تغير بلغت-%·2,86 وفيما يتعلق بأداء أكثر ثلاث الشركات نشاطاً من حيث قيمة التداول فقد حققت إعمار العقارية تداولات بقيمة 372,595,679,70 درهم وأملاك للتمويل تداولات بقيمة100,595,689,09 درهم ثم أرامكس بتداولات بقيمة22,801,547,10 درهم· أما بالنسبة للشركات الأكثر نشاطاً حسب حجم التداول فقد تم تداول32,750,403 سهماً من أسهم إعمار العقارية و 15,256,883 سهماً من أسهم أملاك للتمويل و 7,056,68سهماً من أسهم أرامكس· وتراجع المؤشر القطاعي لأسهم المصارف أمس بنسبة 1,01% الأمر الذي ترك أثرا على المؤشر العام للسوق في مقابل ارتفاع نسبته 1,26% لمؤشر قطاع الخدمات، وارتفاع طفيف نسبته 0,17% لمؤشر التأمين، وفي الوقت ذاته تراجع مؤشر قطاع الاستثمار بنسبة 0,61%· وأثرت صفقتان محدودتان لسهم بنك المشرق على المؤشر العام لسوق دبي حيث تراجع سعر سهم البنك بمقدار 8 دراهم وبما نسبته 2,86% ليصل إلى 272 درهما· وقد وصلت كمية الأسهم المتداولة من خلال هاتين الصفقتين إلى 69609 سهما بقيمة 18,9 مليون درهم·
يذكر أن سهم بنك دبي الوطني تراجع هو الآخر بنسبة تزيد على 4,5% أمس الأمر الذي اثر أيضا على المؤشر رغم ارتفاع سهم بنك الإمارات بنسبة 4,23%·

اقرأ أيضا