قضت محكمة يمنية متخصصة في شؤون أمن الدولة اليوم الثلاثاء، بسجن صحفي يمني خمسة أعوام بعد إدانته بدعم القاعدة ومساعدتها في إجراء أنشطتها الإعلامية في البلاد. وقال القاضي رضوان النمر ، الذي ترأس الجلسة، إن عبد الإله حيدر شائع "35 عاما"، وهو صحفي ومحلل حر متخصص في شؤون الجماعات الإسلامية، أدين بارتكاب "عمل إجرامي" و"المشاركة في عصابة مسلحة". وأضاف النمر أن شائع جند أجانب لـ"تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية"، وهو جناح تنظيم القاعدة في اليمن، وبرأ القاضي شائع من تهمة نشر أخبار وبيانات كاذبة. كما قضت المحكمة بالسجن عامين للمدعو عبد الكريم الشامي في نفس القضية، وفرضت المحكمة حظرا على سفر المتهمين إلى خارج العاصمة اليمنية لمدة عامين بعد قضائهما فترتي عقوبتهما.