الاتحاد

دنيا

«ريسيرش إن موشن» تؤجل إصدار نظام تشغيل أجهزتها الجديد

كندا (وكالات) - أعلنت شركة “ريسيرش إن موشن”، الكندية المصنعة لأجهزة الهواتف الذكية بلاكبيري، أنها قررت تأجيل إصدار برنامج تشغيل أجهزتها الجديد الذي يحمل رقم 10 كما قررت خفض 5000 وظيفة.. وجاء إعلان الشركة عن خفض الوظائف في وقت سجلت خسارة بلغت 518 مليون دولار خلال الأشهر الثلاثة الماضية. ونقلت وكالة سانا عن موقع “بي بي سي” تأكيد الخبراء في الشركة بقولهم إن النتائج التي أعلنتها الشركة أسوأ مما كان متوقعاً، وإن تأجيل إصدار برنامج التشغيل الجديد سيزيد من الأخبار السيئة حول مستقبل الشركة.
وكانت الشركة قد راهنت على إطلاق بلاكبيري 10 في خريف العام الحالي لتحديد توجه خياراتها الاستراتيجية، لكن هذا التأجيل قد يصب في صالح المنافسين، لاسيما آبل التي تستعد لإطلاق إصدارها الخامس من الآي فون. وقال تورستن هاينز الرئيس التنفيذي للشركة إن هناك تحديات تواجه عملية الإطلاق وسوف يستغرق الأمر وقتا أكثر مما هو متوقع. مشيرا الى أن البيئة التنافسية في الوقت الحالي تؤثر على مسار الشركة بشكل سلبي مع انخفاض الأسعار في الأسواق وهو ما سينعكس على الأداء الاقتصادي للشركة في الربع الأول من العام المقبل.

اقرأ أيضا