الاتحاد

الاقتصادي

مؤشر سوق أبوظبي يرتفع 0,37% في أسبوع

مستثمرون يتابعون شاشات التداول في سوق أبوظبي

مستثمرون يتابعون شاشات التداول في سوق أبوظبي

أنهى سوق أبوظبي للأوراق المالية آخر جلسات الأسبوع الأول من تداولات النصف الثاني من العام، بميل نحو الارتفاع بنسبة 0,08%، بعدما حول مساره من الارتفاع بنحو 4 نقاط إلى الهبوط، بضغط من تراجع سهم “اتصالات”، لتبلغ محصلة ارتفاع المؤشر في أسبوع 0,37%.
وسيطرت حالة من التذبذب على جلسة الأمس، بضغط من تحركات المضاربين، وظل المؤشر طيلة الجلسة متأرجحا بين الارتفاع والهبوط، ووصل إلى أعلى مستوى له عند 2720 نقطة، قبل أن يحول مساره نحو الهبوط، بضغط من سهم “اتصالات” الذي تراجع بنسبة 0,46% إلى 10,85 درهم، وإن حافظ على نشاطه بتداولات قيمتها 10 ملايين درهم من تداول 920,8 ألف سهم.
وبقيت التداولات على حالتها الضعيفة، مسجلة مستويات متدينة جديدة بقيمة 73 مليون درهم من تداول 42,2 مليون سهم، جرى تنفيذها من خلال 1005 صفقات، وبحسب إحصاءات سوق أبوظبي بلغت قيمة التداولات الأسبوعية للسوق 440,46 مليون درهم من تداول 276,84 مليون سهم.
وأنهى الاستثمار الأجنبي تعاملات الأسبوع بصافي شراء قيمته 6,61 مليون درهم، وذلك من مشتريات بقيمة 159,08 مليون درهم بما يعادل 36% من اجمالي تداولات السوق، مقابل مبيعات بقيمة 152,46 مليون درهم. وسجل الاستثمار الخليجي أكبر صافي شراء أسبوعي بقيمة 7,65 مليون درهم، والاستثمار الأجنبي غير الخليجي والعربي 4,23 مليون درهم، في حين حقق الاستثمار العربي صافي بيع بقيمة 5,27 مليون درهم والاستثمار المحلي 6,61 مليون درهم.
وقال المحلل المالي محمد علي ياسين رئيس قسم الاستثمار في شركة كاب ام للاستثمار، إن فترة الصيف وراء هدوء الأسواق التي تتحكم فيها المضاربات، بعدما خرج كبار المستثمرين ومحافظ الاستثمار المؤسساتية والتي تترقب نتائج الشركات للربع الثاني.
وأوضح ان النتائج الفصلية ستحدد إلى حد كبير مسار الأسواق خلال الفترة المقبلة، وفي حال جاءت النتائج أكبر من التوقعات، سيكون بمقدور المؤشرات اختراق مستويات مقاومة جديدة. وسجلت 4 قطاعات ارتفاعا، هي البنوك والعقارات والاستثمار والصناعة، مقابل انخفاض 3 قطاعات هي الاتصالات والتأمين والسلع الاستهلاكية، واستقر قطاعا الطاقة والخدمات دون تغير.
وارتفعت أسعار 13 شركة مقابل انخفاض أسعار 8 شركات وثبات أسعار 5 شركات، وحقق سهم شركة أسمنت الاتحاد أكبر نسبة ارتفاع سعري بنحو 9,3% إلى 1,17 درهم، وذلك من صفقة واحدة بقيمة 2340 درهماً من تداول ألفي سهم، في حين حقق سهم شركة الاتصالات السودانية “سوداتل” اكبر نسبة انخفاض سعري بنحو 9,1% إلى 1,76 درهم، وذلك من 15 صفقة بقيمة 407,6 ألف درهم من تداول 255,7 ألف سهم.
وحالت الارتفاعات الجيدة للأسهم النشطة في قطاعي البنوك والعقارات من تراجع قوي للسوق، وسجلت الأسهم النشطة في قطاع البنوك ارتفاعات جيدة، أعلاها لسهم أبوظبي التجاري بنسبة 2,5% إلى 3,27 درهم، وجاء رابعا في قائمة الأسهم النشطة بتداولات قيمتها 5,2 مليون درهم من تداول 1,6مليون سهم.
وعاد سهم بنك الشارقة إلى ارتفاعه بنسبة 0,52% إلى 1,97 درهم محققا أعلى مستوى سعري للسهم خلال العام الجاري، وحقق تداولات بقيمة 10,7 مليون درهم من تداول 5,510 مليون سهم قام البنك بشرائها.
وارتفعت أسهم بنوك أبوظبي الإسلامي 1,4% إلى 3,43 درهم، بتداولات قيمتها 3,1 مليون درهم من تداول 916,5 ألف سهم، وأبوظبي الوطني ثاني الأسهم الثقيلة في المؤشر بنسبة 0,46% إلى 11 درهما، وحقق تداولات بقيمة 4,3 مليون درهم من تداول 397 ألف سهم، والاتحاد الوطني 0,28% إلى 3,65 درهم، وبلغت قيمة تداولاته 1,2 مليون درهم من تداول 349,1 ألف سهم.
وانخفض سهم بنك الخليج الأول بنسبة 1,6% إلى 17,60 درهم، وحقق تداولات بقيمة 1,1 مليون درهم من تداول 64,900 سهم، وسهم بنك أم القيوين بنسبة 9% إلى 1,80 درهم، وحقق تداولات بقيمة 496,6 ألف درهم من تداول 274,8 ألف سهم.
وارتدت أسهم العقارات بعد سلسلة من التراجعات، وارتفع سهم شركة الدار بنسبة 1,5% إلى 1,31 درهم، وتصدر قائمة الأسهم النشطة بتداولات بلغت 14,5 مليون درهم من تداول 11,1 مليون سهم، وسهم صروح العقارية 0,79% إلى 1,29 درهم، وبلغت قيمة تداولاته 2,7 مليون درهم من تداول 2,1 مليون سهم، واستقر سهم رأس الخيمة العقارية دون تغير، عند سعر 0,37 درهم، بتداولات قيمتها 110 آلاف درهم من تداول 300,3 ألف سهم.
وتباين أداء أسهم قطاع الصناعة، وارتدت أسهم نشطة ارتفاعا بعد هبوط حاد أول أمس، وسجل سهم شركة “بلدكو” ثالث أكبر ارتفاع في السوق بنحو 6,5% إلى 1,31 درهم، من صفقة واحدة بقيمة 3275 درهما من 2500 سهم، وسيراميك رأس الخيمة 2,2% إلى 1,84 درهم، من صفقة واحدة بقيمة 3680 درهما من تداول ألفي سهم.
وانخفضت اسهم أركان لمواد البناء 2,1% إلى 1,39 درهم، وأسمنت رأس الخيمة العقارية 1,1% إلى 0,87 درهم، وحقق تداولات بقيمة 1,5 مليون درهم من تداول 1,7 مليون سهم.

اقرأ أيضا

النفط يرتفع مع توقعات زيادة خفض الإنتاج