الاتحاد

الإمارات

المطروشي يطلق برنامج التوعية بكتاب رؤيتي

دبي-الاتحاد:

قام امس العقيد راشد ثاني المطروشي مدير إدارة الدفاع المدني بدبي بإطلاق برنامج التوعية بكتاب (رؤيتي - التحديات في سباق التميز ) لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي·وبحضور ضباط وموظفي الدفاع المدني ومدير عام شركة موتيفيت الناشرة للكتاب وعدد من موظفي الشركة·
وقال انه بمناسبة صدور كتاب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي والصادر تحت عنوان (رؤيتي··التحديات في سباق التميز) نلتقي هذا اليوم لدراسة سبل الاسترشاد برؤية سموه في القيادة والإدارة والتميز وتحديات المستقبل·
وفي البداية لابد من تقدير جهود جميع العاملين على إعداد وطباعة ونشر هذا الكتاب الفريد، ونخص منهم شركة موتيفيت التي تتولى نشر هذا الكتاب·
ويعد البرنامج التوعوي الذي نطلقه اليوم استكمالا لجهود جميع العاملين المخلصين لنشر المضامين والأفكار القيمة الواردة في الكتاب بهدف الاسترشاد بها وتطبيقها·
وأكد المطروشي ان هذا الكتاب منهج للتفكير القيادي، وأسلوب رائد متميز في الإدارة، ورؤية ثاقبة لملامح المستقبل، وتطبيق خلاق للأفكار الريادية والتنافسية في ميادين التنمية المختلفة، وبيان واضح للمعايير والمواصفات والمتطلبات التي جعلت من دبي مدينة رائدة ومتميزة في العالم، موضحاً ان دبي هي الرؤية المجسدة في مشاريع وانجازات عملاقة تحتل مكانة مرموقة في الاقتصاد والتنمية العالمية المعاصرة، بل وتحدد ملامح المستقبل التي تتجلى في المشاريع الإستراتيجية الكبيرة في دبي، كأحد معالم منتصف القرن الواحد والعشرين في عالمنا المعاصر·ويوضح آفاق المستقبل وتحدياته، وسبل مواجهة السباق المتسارع بين الأمم لاقتناص فرص التميز والريادة في جميع فروع الحياة·
وأضاف: ونحن إذ نشير إلى بعض محاور هذا الكتاب القيم لابد من التأكيد على جميع الضباط والأفراد والموظفين على أهمية اقتناء ودراسة الكتاب والاسترشاد برؤيته ومنهجه وأفكاره، لأنه يجيب على التساؤلات الجوهرية التي تواجه القادة والمديرين وفرق العمل المتميزة، وكيفية تشكيل فرق العمل المتميزة من الأفراد المبدعين لانجاز المشاريع الرائدة، والعناية بهم وبمبادراتهم ومواهبهم·
ان إدارة الدفاع المدني بدبي تسترشد برؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم المجسدة بانجازات دبي وملامح المستقبل التي يبلورها لنا، ونضع إستراتيجيتنا وفق رؤيته، ويتجلى ذلك في رؤيتنا وخططنا أو تطبيقاتنا و منهج تفكيرنا وأسلوب عملنا·

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: نهج الإمارات ثابت لتحقيق التنمية والاستقرار في العالم