الاتحاد

الرياضي

الفيفا يبدأ التحقيق في معركة لاعبي ألمانيا والأرجنتين



بدأت اللجنة التأديبية بالاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) تحقيقاتها الرسمية بشأن الشجار الذي نشب بين لاعبي المنتخبين الالماني والارجنتيني عقب المباراة التي جمعت بينهما في الاستاد الاولمبي بالعاصمة الالمانية برلين ضمن مباريات دور الثمانية·
وكان اللاعب الارجنتيني البديل ليندرو كوفري قد حصل على بطاقة حمراء من الحكم السلوفاكي لوبوس ميشيل لدوره في هذه المشاجرة· حيث قال أوليفر بيرهوف مدير منتخب ألمانيا أن كوفري ركل المدافع الالماني بير ميرتساكر· وظهر لاعبو ومسؤولو الفريقين وقد تبادلوا اللكمات بعد المباراة بعد انتهاء المباراة المتوترة بينهما·
وصرح ماركوس سيجلر المتحدث باسم فيفا ''إننا بدأنا إجراء قانونيا تجاه كوفري''· وأشار إلى أنه سيجرى فحص سلوك اللاعبين الاخرين الذين تورطوا في المشاجرة· وأوضح سيجلر ''ستفحص اللجنة التأديبية قرار الحكم عن المباراة·وستشاهد التسجيل المصور للمباراة وبعدها ستبدأ نظر القضية وتحقق فيما إذا كان هناك أشياء أخرى تؤثر على الاجراء القانوني الذي ستتخذه· وهو ما يتعلق بالمنتخب الالماني بشكل رئيسي''·
وأشار سيجلر إلى أنه إذا ثبت جرما على أحد لاعبي الفريق الالماني في الحادث فإنه يجب إتخاذ إجراء تجاهه بشكل سريع حيث أن المنتخب الالماني يخوض مباراته أمام نظيره الايطالي في الدور قبل النهائي يوم الثلاثاء المقبل· وكان بيرهوف صرح للصحفيين في وقت سابق أن لاعبي الارجنتنين أثاروا غضب لاعبي المنتخب الالماني خلال تسديد ضربات الجزاء· وقلل يورجن كلينسمان المدير الفني للمنتخب الالماني من أهمية الحدث ولكنه يمكن أن يعاني في المباراة المقبلة أمام إيطاليا من غياب أحد لاعبيه بسبب عقوبة السلوك غير الرياضي·
وأوضح كلينسمان أنه لم ير بالضبط ما حدث ولكنه وصف هذه الواقعة بأنها ''غير مهمة'' وأكد أنه لن يقلق إذا ما قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم ''فيفا'' التحقيق في أحداث ما بعد المباراة · وقال كلينسمان ''لا أعرف حقا ماذا حدث ولكننا نعرف أن جميع لاعبينا لم يقترفوا أي خطأ· فقد جاء الامر كله من الجانب الارجنتيني''· وأوضح المدرب الالماني أنه رأى ميرتساكر مستلقيا على الارض ولكنه يتفهم أن المشاعر كانت متأججة بعد مثل هذه المباراة·
وأضاف كلينسمان ''كان يوجد توتر ومشاعر كثيرة لدى اللاعبين والاجهزة الفنية· عندما تصل إلى مرحلة ضربات الجزاء فيمكن لاحد ما أن يفقد السيطرة على أعصابه للحظة· ربما تكون بعض الكلمات قد قيلت·ولكنك تنسى أمرها· هذا الامر يحدث في كرة القدم بسبب الشغف الكبير بها· ولكن الامر ليس مهما بالنسبة لنا''·
وأكد مايكل بالاك قائد المنتخب الالماني وأحد اللاعبين الذين سجلوا في ضربات الجزاء أن الامر كله بدأ من اللاعبين الارجنتينيين الذين حاولوا التأثير على اللاعبين الالمان أثناء توجههم لتسديد ضربات الجزاء بقول بعض الاشياء لهم· وأضاف بالاك أن اللاعبين الالمان ربما يكونوا قد ردوا بدورهم على كلام لاعبي الارجنتين مما أدى إلى اندلاع هذه المشاجرة مع احتفال اللاعبين الالمان بفوزهم·
وأعلن فيفا أن اللجنة التأديبية ربما تعلن قرارها ''خلال فترة قصيرة نسبيا''· وأشار فيفا أيضا إلى أنه فرض عقوبة على أندرياس فينتسل مذيع الاستاد الاولمبي وجرى تبديله من قبل اللجنة المنظمة وذلك بعدما تحيز للمشجعين الالمان بشكل علني خلال المباراة· وقال سيجلر بشأن هذا المذيع ''سلوكه كان غير مقبول حيث أنه اعتدى على مبادئ العدل والحياد· ولذلك جرى معاقبته على الفور''·
وأوضح سيجلر أن فينتسل نادى جميع المشجعين لمساندة المنتخب الالماني صاحب الارض خلال المباراة· وصرح سيجلر بأن فينتسل قال ''أيها السيدات والسادة· أظن أنكم تشعرون أيضا بأن فريقنا يحتاج مساندتنا''·
وتولى فينتسل مسؤولية مذيع الاستاد لمباريات المنتخب الالماني منذ عام ·1993
ومن ناحية أخرى أوضح بيرهوف أن فيفا طالب المنتخب الالماني بتقديم تقرير عن دوره في المشاجرة·وقال بيرهوف ملقيا اللوم على الارجنتين ''فيفا يطالب برد من جانبنا· كان من المفترض أن نحتفل بالفوز مع المشجعين من الدول المختلفة ولكننا لم نستطع ذلك''· وقد تورط بيرهوف نفسه في الشجار ولكنه قال إنه كان يهدف لتهدئة الموقف· ومع ذلك اعترف بأنه كان هناك إيماء من جانب اللاعب الالماني تيم بوروفسكي وهو ما ''اعتبر استفزازا''· ويعتقد أن بوروفسكي ابتسم متهكما على لاعبي الارجنتين بعد أول ضربة جزاء أهدروها·
وقال بيرهوف ''كان هناك شجارا وأردت أن أفضه· حيث حاولت التحدث إلى (روبرتو) أيالا و(فابريسيو) كولوتشيني اللذين أعرفهما من إيطاليا· ولكنني أعرف منذ أن كنت لاعبا أن الارجنتينيين عصبيون''· وقال المدافع الالماني آرني فريدريك أن الصورة بعد المباراة كانت ''كريهة للغاية''·

اقرأ أيضا

«المؤقتة» تحسم مصير تجمع «الأبيض» في يناير