الاتحاد

الاقتصادي

ســـيارات بـ أســقف بانورامية لتخـزين الأغـراض!


جنيف-(د ب ا): تراكم مواد البقالة وتخزين العديد من الاشياء الاخرى مثل الخرائط ونظارات الشمس في الصندوق الخلفي للسيارة من الامور التي تسبب قلقا دائما لقائدي السيارات· ولكن من الممكن أن يتغير كل هذا في المستقبل القريب بفضل الافكار الجديدة التي قدمها مصنعو السيارات في معرض جنيف الدولي للسيارات ·2005
ويقول نايك مارجيتس من شركة جاتو ديناميكس لابحاث السيارات: ' لسنوات عديدة كان الاطار الاحتياطي والرافعة هي الاشياء الوحيدة المعقولة في صندوق السيارة'·
وكان معظم قائدي السيارات بغض النظر عن طراز السيارة التي يملكونها يستخدمون علب الكارتون لتخزين المزيد من الاشياء في سياراتهم·
ولم تحظ هذه القضية باهتمام مصنعي السيارات حتى وقت قريب ولكن أحد الافكار المبتكرة في هذا المجال ما أطلقته شركة أوبل من الجيل الثاني من سيارة الفان أوبل زافيرا التي تحتوي على سقف بانورامي زجاجي مع حجرات تخزين مدمجة به·
ويوجد هذا السقف البانورامي في الجزء الاوسط من السيارة وبه خمسة علب من الكارتون مختلفة الحجم لتخزين الاشياء الصغيرة· والسيارة الجديدة مزودة بنفس النظام الإبداعي لتوزيع المقاعد المعروف باسم 'فليكس '7 الموجود في سيارة أوبل كارافان· ويقول مسؤولو شركة أوبل أن زافيرا الجديدة بعلب الكارتون التي توجد تحت المقاعد الامامية و30 مكانا آخر لتخزين الاشياء الصغيرة هي 'السيارة المثالية للاسرة'·
ويقول مانفريد داون المتحدث باسم شركة أوبل أن النظام الجديد يمكن أن يدخل في السيارات الاخرى إذا ما لاقى قبولا في سوق السيارات ولكن ' هذا لن يكون الحال مع السيارة أوبل من طراز أسترا جي تي سي'· وحيث أن التصميم الداخلي للسيارات الحديثة من الامور الاساسية تركز شركة مرسيدس أيضا على التصميم الداخلي للسيارة في الطراز الجديد 'بي كلاس' مثل سطح صندوق السيارة الذي يمكن تغييره في السيارة ذات الابواب الاربعة·
ومن الامور الشائعة في السيارات الحديثة نظم المقاعد المرنة التي يمكن أن تطبق معا لتوفر أماكن تخزين إضافية مثل السيارة من طراز مازدا·5 وعرضت شركة سيات التابعة لفولكس فاجن سيارة جديدة من طراز ليون يحتوي فيها الجزء القائم من المقاعد الامامية على حقائب لوضع الادوات الخاصة بالسيارة أو الاشياء المفيدة الاخرى مثل معطف المطر والمصباح المتحرك·
إلى ذلك، يتمتع أصحاب وقائدو سيارات فولكس فاجن وبي إم دبليو الشهيرة بميزة فريدة من حيث السهولة البالغة في الحصول على مختلف أنواع الاجزاء الضرورية لسياراتهم على عكس أصحاب السيارات الاقل شهرة الذين يعانون في الحصول على الاجزاء اللازمة لتحقيق التميز لسياراتهم لكن هناك بعض الشركات المتخصصة في إقامة معارض خاصة لقطع غيار طرز السيارات الاقل شهرة مثل كيا وهيونداي·
وقال هانز فيرنر هاينزبرجر، المدير الاداري لشركة (آت) إن تلك الاجزاء التي تطلب تكون موجودة عموما في السيارات الفخمة لكن أصحاب السيارات المصنوعة في جنوب شرق آسيا ينفقون الكثير على سياراتهم لازالة الصورة المعروفة عنها بأنها 'منتج رخيص من الشرق الاقصى'·
والقطع المطلوبة لسيارات هيونداي كوبيه التي تباع بأعداد قليلة في ألمانيا تحظى بطلب أكبر مقارنة بالقطع المطلوبة لسيارات (مازدا 6) التي تفوقها شهرة·
وقال هاينزبرجر 'عموما يريد الناس سيارة بشكل فيراري ولكن بثمن أقل··· بعض أصحاب السيارات يذهبون إلى ما هو أبعد فينزعون كل الاجزاء التي عليها علامات هيونداي وينفقون عدة مئات من اليورو على طلب أجزاء عليها علامات السيارة الكوبيه الرياضية من الولايات المتحدة لكن أصحاب سيارات فولفو ينتهجون خطا مغايرا بإبداء اهتمام أقل بالجانب الظاهري·
على صعيد متصل، ذكر استطلاع للرأي أعده معهد (بي آيه تي) للابحاث في هامبورج أن الغالبية من الالمان يريدون سيارة القرن الحادي والعشرين آمنة واقتصادية ويعتمد عليها· وأشارت الدراسة التي أعدها الاستاذ هورست أوباسشوفسكي أن نظرة الالمان للسيارات تغيرت بشكل كبير في السنوات الاخيرة حيث صاروا يهتمون بالسيارة التي توفر النفقات بدلا من تلك التي تظهر الوجاهة الاجتماعية·
وفيما يخص سعر السيارة لا يقبل العديد من المشترين أنصاف الحلول فيما يتعلق بالنواحي الامنية حيث يتوقعون أن تحتوي السيارة على نظام 'آيه بي إس' الخاص بالكوابح وأكياس هوائية كجزء أساسي من تجهيزات حماية الركاب· ويهتم من هم دون الرابعة والثلاثين بالناحية الاقتصادية أكثر من الناحية الرياضية أو الموضة أو الانتشار إلا أن 25 بالمئة فقط من 2000 شخص أجريت معهم مقابلات في ألمانيا خلال الشهرين الماضيين قالوا إنهم ينظرون للسيارة باعتبارها 'وسيلة مواصلات عائلية'·

اقرأ أيضا

مليونا مشاهدة لبوابة الموقع الرسمي لحكومة الإمارات خلال نوفمبر