اجرى امير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني الثلاثاء تعديلا وزاريا، اقال بموجبه وزير الطاقة والصناعة عبدالله العطية، وعين مكانه محمد صالح السادة الذي كان يشغل منصب وزير الدولة لشؤون الطاقة والصناعة. وقالت وكالة الأنباء القطرية إن العطية عين رئيسا للديوان الاميري، وعين محمد صالح السادة وزيرا للطاقة والصناعة خلفا للعطية، مع العلم ان السادة كان يشغل منصب وزير الدولة لشؤون الطاقة والصناعة. اما العطية (59 عاما) فقد عين رئيسا للديوان الاميري كما احتفظ بمنصب نائب رئيس مجلس الوزراء، ويشغل العطية الذي يعد من اركان الحكومة القطرية، منصب وزير الطاقة في بلاده منذ العام 1992. كما يعد العطية من ابرز الاقطاب التاريخيين في منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) التي تنتمي اليها قطر، ولعب العطية ايضا دورا محوريا في تطوير قطاع الغاز في قطر، وتحويلها الى اكبر مصدر للغاز الطبيعي المسال في العالم مع قدرة انتاجية تصل الى 77 مليون طن سنويا، كما لعب دورا في تأسيس منتدى الدول المصدرة للغاز الذي مقره الدوحة. وفي ظل اشراف العطية على القطاع النفطي والغازي، انفقت قطر التي اكتسبت مكانة دولية، خصوصا مع اختيارها في ديسمبر لاستضافة كأس العالم في كرة القدم للعام 2022، اكثر من 45 مليار دولار على مشاريع على علاقة بقطاع الغاز الطبيعي. ويقدر احتياطي قطر من الغاز الطبيعي باكثر من 25 الف مليار متر مكعب ما يجعلها في المرتبة الثالثة عالميا في هذا المجال خلف روسيا وايران. وتنتج قطر ايضا نحو 800 الف برميل من النفط الخام يوميا.