الاتحاد

الرياضي

ليلة بكت فيها البرازيل

الجماهير: زيدان المبدع ظل يجلد الفريق بمباركة باريرا

بكى البرازيليون خيبة املهم واصابهم الذهول بعد خسارة منتخب كرة القدم امام نظيره الفرنسي صفر-1 امس الأول وخروجه من الدور ربع النهائي··في المقابل، اعرب الرئيس البرازيلي لويز ايناسيو لولا دا سيلفا عن تضامنه مع المنتخب بطل العالم 5 مرات آخرها في كوريا الجنوبية واليابان قبل 4 سنوات، فيما اكد المهاجم رونالدو ان عليه وعلى رفاقه ''ان يبقوا الان مرفوعي الرأس''·
واصيب عدد من انصار المنتخب البرازيلي بحالات مرضية ونقلوا على الفور الى المستشفيات مثل نيلدا اموريم (61 عاما) التي وضعت لها اجهزة تنفس اصطناعي، في حين اصيبت ماريانا مايو (43 عاما) بالاغماء·
وقال تاسو (19 عاما) إن البرازيل لم تلعب جيدا، انها تخاف دائما من فرنسا'' في اشارة الى خسارتها النهائي امام الفرنسيين صفر-3 في المونديال الذي نظموه عام 1998 في حين اعتبرت صونيا ترينو (51 عاما) ان البرازيل ''بدأت تلعب كما يجب بعد فوات الاوان عندما لم يكن امامها الوقت الكافي لتحقيق الفوز''·
واصيب صوت ''الكويسا'' (طبلة مثقوبة تستخدم في معزوفات رقصة السامبا) لجوليو لوبيش (57 عاما) ''بالبكم فجأة'' مع صافرة نهاية المباراة، وقال '' لا يجوز ان تخسر البرازيل''، وحمل على المدرب كارلوس البرتو باريرا قائلا إنه محافظ جدا، لقد خدع نفسه، وفرنسا كانت الطرف الافضل''·
وعنون احد اهم موقعين برازيليين للانترنت ''الجلاد زيدان ابكى البرازيل للمرة الثانية'' بعد ان كانت وسائل الاعلام البرازيلية اشارت في الايام السابقة للمباراة الى ''الطابع الثأري'' وتصميم لاعبي منتخب السامبا على غسل عار هزيمة عام 1998 وقال الموقع نفسه ''هذا السبت في فرانكفورت، كان يوم زيدان ·
ان واحدا من اصحاب الاسلوب المبدع والخلاق هزم البرازيل باشراف باريرا''·
على صعيد آخر، اكد متحدث باسم قصر بلانالتو، مقر الحكومة البرازيلية، ان الرئيس لولا دا سيلفا عبر عن تضامنه مع المنتخب بعد الخسارة خلال اتصال هاتفي مع المدرب باريرا ومع رئيس الاتحاد ريكاردو تيكسييرا الموجودين في فرانكفورت· وتابع الرئيس لولا المباراة مع عائلته في منزله الخاص في ساو برناردو دوس كامبوس، احدى ضواحي ساو باولو، وكان قبل ذلك بعث برسالة تشجيع للمنتخب والمسؤولين عنه عبر فيها عن ثقته بالفوز، وبرسالة اخرى الى البرازيلي لويز فيليبي سكولاري مدرب البرتغال بعد الفوز على انجلترا بركلات الترجيح 3-1 يذكر ان سكولاري كان قاد البرازيلي الى اللقب الخامس في مونديال ·2002

اقرأ أيضا

أبوظبي تستضيف مونديال السباحة 15 ديسمبر 2020