الاتحاد

الإمارات

راشد النعيمي: الإمارات منارة الابتكار والإبداع والتغيير الإيجابي

راشد النعيمي خلال زيارته برنامج القيادات الإعلامية بحضور شما المزروعي (من المصدر)

راشد النعيمي خلال زيارته برنامج القيادات الإعلامية بحضور شما المزروعي (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

أكد الشيخ راشد بن حميد النعيمي، رئيس دائرة البلدية والتخطيط بعجمان، عضو مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للشباب، أن الكفاءات الإعلامية الشابة قادرة على إحداث الفرق، وإيجاد إعلام صادق ومؤثر ليخاطب الفئات كافة، ويصل لجميع المستويات، ويكون بوصلة للحقيقة ووسيلة للنهضة والرفعة، مشيداً بالوجوه الإعلامية المواطنة والعربية التي ستكون خير من يحمل راية الإعلام المنشود، فبداخلهم الطاقات والمواهب، وهم من اليوم قادة المستقبل القريب. جاء ذلك خلال زيارته مقر انعقاد برنامج القيادات الإعلامية العربية الشابة في مركز الشباب بدبي.
وقال النعيمي: لقد اعتدنا في الإمارات أن نكون نحن من يحمل راية المبادرة، فأطلقت الدولة المبادرات النوعية التي استهدفت شريحة الشباب، باعتبارها من أهم شرائح المجتمع، فهم العقول الراجحة والمواهب المتعددة، مشيداً بالبرنامج الذي يفتح الأبواب أمام إبداعات الشباب، ويوجههم نحو المسار الصحيح في العمل الإعلامي. وأعرب عن فخره باحتضان الدولة الشباب الإعلاميين المميزين الذين ينتمون لـ 16 دولة عربية، وتوافدوا لاستقاء المعرفة في أرض الخير والحضارة التي تمكنت وبجدارة أن تكون منارة للابتكار والإبداع وصناعة التغيير الإيجابي.
من جهتها، قالت معالي شما بنت سهيل بن فارس المزروعي، وزيرة دولة لشؤون الشباب، نائب رئيس مركز الشباب العربي، أن لقاء الشيخ راشد النعيمي المشاركين في البرنامج، خير دليل على القصص الملهمة التي تقدمها لنا قيادة دولتنا الرشيدة التي تحثنا على العمل وخدمة الوطن، فالإعلام من أهم القوى التي تساهم في بناء الأوطان ونشر رسائل التسامح والازدهار؛ ولذا كان من الضروري إلقاء الضوء على هذا الدور المهم للإعلام والمسؤولية التي تقع على عاتق الشباب.

اقرأ أيضا

الإمارات تسير قافلة مساعدات غذائية لمديرية بالحديدة