استقرت أسعار النفط، اليوم الخميس، وسط توقعات بشح وشيك في السوق عام 2017 بسبب تخفيضات الإنتاج المزمعة بقيادة «أوبك» وروسيا، وذلك بعد تراجعات حادة في وقت سابق إثر رفع الفائدة الأميركية أمس الأربعاء الذي أدى إلى نزوح المستثمرين عن السلع الأولية.

وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت العالمي 3 سنتات عن الإغلاق السابق إلى 53.93 دولار للبرميل.

وتراجعت العقود الآجلة للخام الأميركي غرب تكساس الوسيط 8 سنتات عن التسوية السابقة إلى 50.96 دولار للبرميل.

وقال بنك «ايه.ان.زد»، اليوم، إن أسواق النفط ستنتقل إلى عجز كبير في الربع الأول من 2017 إذا مضت منظمة البلدان المصدرة للبترول «أوبك» والمنتجون الآخرون بقيادة روسيا في تخفيضات الإنتاج التي أعلنوها والبالغ حجمها نحو 1.8 مليون برميل.

وقال البنك «من المرجح أن يدفع هذا أسعار النفط إلى أعلى بكثير من 60 دولاراً للبرميل أوائل العام القادم».