الاتحاد

الرياضي

الأهلي المصري في ضيافة «الفرسان»

علي معالي (دبي)

بدأ الأهلي المصري معسكره في دبي، بمشاركة 25 لاعباً، ويستمر حتى الأربعاء المقبل، على ملاعب نادي شباب الأهلي، استعداداً للمرحلة المقبلة على المستويين المحلي والأفريقي، ويعتبر الجهاز الفني معسكر دبي، بمثابة النواة المهمة والمحطة الأساسية للفترة المقبلة، حتى يحافظ الفريق على قوته المحلية، وينطلق أيضاً على المستوى القاري، من خلال دوري الأبطال، وحرص وائل فتحي القنصل المصري في دبي، على حضور المران، وصافح اللاعبين والجهاز الفني مرحباً بهم في دبي.
ويسهم شباب الأهلي في نجاح معسكر «الأحمر» المصري، من خلال توفير ملعب العوير في التدريب، نظراً لانشغال ملعب دبي بمباراة في دوري الخليج العربي، وما إن طلب الجهاز الفني التدريب بعد وصوله بساعات مساء الخميس الماضي، وجد ملعب النادي بالعوير في أتم الجاهزية، وقررت إدارة شباب الأهلي تأجيل الإصلاحات بالملعب إلى ما بعد انتهاء المعسكر، وهو ما يؤكد الروح الطيبة والعلاقة المتينة بين الناديين، في ظل التوأمة بينهما منذ فترة طويلة.
ولم يكن فايلر مدرب الأهلي «مجرد متفرج» على المران الأول، بل قام بإيقافه أكثر من مرة لعلاج الأخطاء التي وقع فيها اللاعبون، ونال وليد أزارو أكبر قدر من التوجيه والتصحيح للأخطاء، وهو ما جعل أجواء المران في منتهى القوة، وملاحظ بالفعل أن أزارو ما زال بعيداً عن فكر المدرب الجديد، ومن 5 فرص في «التقسيمة» أتيحت للاعب سجل هدفين فقط، هو ما أثار استياء المدرب الذي يطالب أزارو بمزيد من التركيز في الفرص التي تتاح له، وأظهر صالح جمعة تألقاً في المران الأول، ومعه وحسين الشحات ومحمد مجدي قفشه، كما شارك كريم نيدفيد وكريم محسن الذي ارتدي قناع الوجه لإصابته، وتضمن البرنامج الذي وضعه الجهاز الفني خوض التدريبات مرة واحدة يومياً في الفترة المسائية، على ملعب شباب الأهلي في منطقة الممزر، والمران الصباحي الوحيد يوم عودة البعثة إلى القاهرة الأربعاء المقبل.
وأكد سيد عبدالحفيظ، مدير الكرة بالأهلي أن الفريق يسعى للاستفادة القصوى من المعسكر، وقال: منذ الوصول إلى دبي، نرى الترحيب والحفاوة من القائمين على المعسكر، والتفهم الكبير من إدارة شباب الأهلي، وسعيها الدائم لتوفير كل سبل النجاح للمعسكر، وهو ما يؤكد الاحترافية في التعامل.
وأضاف: كل عناصر الفريق من لاعبين وإداريين في حالة تركيز كامل منذ الوصول، وهناك رغبة وإصرار من الجميع لتنفيذ فكر وخطط الجهاز الفني، بهدف مواصلة العروض القوية والنتائج الجيدة التي حققها الأهلي قبل توقف الدوري، وحتى يعود الفريق أقوى من الفترة الماضية، والجهاز الفني حدد برنامج فترة الإعداد خلال توقف الدوري على أكثر من مرحلة، بدأت الأولى بالقاهرة من خلال التدريبات اليومية بملعب التتش، ثم معسكر الإمارات الذي يمثل المرحلة الثانية، وبعد ذلك يعود الفريق لاستئناف تدريباته بملعبه بالجزيرة.
وغاب عن المران الأول أحمد الشيخ الذي عانى حالة إجهاد، حالت دون مشاركته مع بقية زملائه، مكتفياً بتدريبات تأهيلية في صالة الجيم بالفندق.
تضم بعثة الأهلي في المعسكر 25 لاعباً وهم: محمد الشناوي وشريف إكرامي وعلي لطفي، وأحمد فتحي ومحمد هاني ومحمود وحيد، وعلي معلول ورامي ربيعة وسعد سمير، وياسر إبراهيم ومحمود متولي وحسين السيد، وحسام عاشور وعمرو السولية وحمدي فتحي وكريم نيدفيد، ووليد سليمان وحسين الشحات وجيرالدو ومحمد مجدي أفشة وصالح جمعة وجونيور أجاي وأحمد الشيخ، ووليد أزارو ومروان محسن.
ووافقت إدارة الأهلي على حضور الجماهير للتدريبات في مران مساء أمس بالممزر، ويواصل الفريق تدريبه اليوم في الساعة الخامسة والنصف مساءً.

اقرأ أيضا

يوفنتوس يجدد عقد بونوتشي حتى 2024