الاتحاد

عربي ودولي

أميركا تُحمَّل سوريا المسؤولية وتطالبها باعتقال مشعل

نيويورك ـ وكالات الأنباء: حمَّلت الولايات المتحدة الأميركية، سوريا المسؤولية عن ''الوضع الخطير'' في الشرق الاوسط ''نتيجة دعمها للارهاب''· وطالبت واشنطن، دمشق باعتقال خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة ''حماس''· وبينما طالب الفلسطينيون مجلس الأمن الدولي باتخاذ تدابير ضد اسرائيل، انتهى اجتماع المجلس الليلة قبل الماضية إلى الفشل، كما هي العادة عندما يناقش قضية تتعلق باسرائيل، وعلى الرغم من أن أنجيلا كين مساعدة الامين العام للامم المتحدة ابلغت المجلس بأن ''هذه أزمة خطيرة''·
وأوضحت ''أن التحول الطفيف في الاحداث يمكن أن يفجر بكل سهولة صراعا آخر واسع النطاق ويجلب أخطارا كبيرة على المدنيين مع حدوث انعكاسات إقليمية خطيرة''·
وقال المندوب الاميركي في الامم المتحدة جون بولتون، خلال جلسة مجلس الامن الدولي حول تطورات ''الوضع في الشرق الاوسط'' الليلة قبل الماضية ''لم تكن الامور آلت الى ما آلت اليه لو لم تكن سوريا داعمة لـ''لارهاب'' وتؤوي ارهابيين''·
ودعا الرئيس السوري بشار الاسد الى ''دعم الجهود الدولية لايجاد حل للوضع'' مشيراً إلى أن ''الخطوة الاولى المهمة على هذا الصعيد تتمثل في أن تقدم سوريا على توقيف خالد مشعل'' المقيم في دمشق، واصفا اياه بـ''الارهابي الدولي المعروف والعضو في حماس'' التي تترأس الحكومة الفلسطينية· كما دعا المندوب الأميركي إلى ''إغلاق البؤر ''الإرهابية'' المختلفة الموجودة في دمشق''·
وقال بولتون ان الولايات المتحدة تدعو في مرحلة اولى وبهدف ايجاد مخرج للازمة الحالية ، الى ''الافراج الفوري وغير المشروط من جانب حماس'' عن الجندي الاسرائيلي جلعاد شاليت الذي اسرته المقاومة الاحد الماضي خلال هجوم فلسطيني على موقع عسكري اسرائيلي حدودي مع قطاع غزة·
وقال بولتون ''بالاضافة الى ذلك، ندعو سوريا الى وقف تمويل ''الارهابيين'' ووقف التنسيق مع دول اخرى تمول ''الارهابيين'' مثل ايران''·
وخلال الجلسة قال المندوب الفلسطيني في الامم المتحدة رياض منصور ''على مجلس الامن ان يتحرك عبر ادانة هذا العدوان الاسرائيلي والدعوة الى وقف فوري لاعمال العنف والى احترام القانون الدولي ، والى انسحاب فوري لقوات الاحتلال الاسرائيلية من غزة والافراج عن المسؤولين الفلسطينيين المعتقلين''· الا ان الاعضاء الـ15 في مجلس الامن الذين وافقوا على اجراء نقاش علني للوضع في المنطقة بناء على طلب من قطر ممثلة المجموعة العربية في المجلس، لم يتجاوبوا مع الطلب الفلسطيني·

اقرأ أيضا

حفتر يصل برلين للمشاركة في المؤتمر الدولي حول ليبيا