الاتحاد

الإمارات

وزير التربية: الإمارات جسر للتواصل الحضاري والثقافي

دبي- سامي عبدالرؤوف :
افتتح معالي الدكتور حنيف حسن وزير التربية والتعليم معرض اللوحات الفنية الفائزة بمسابقة الإمارات الدولية للإبداع الطلابي ''الدورة الثانية''، وذلك بحضور سعادة عبدالله حسن مساعد مدير جنسية دبي للشؤون الإدارية والمالية وسعيد النابودة المنسق العام لمفاجآت صيف دبي 2006 والرائد عمر الشامسي رئيس اللجنة المنظمة لأسبوع مفاجآت الفنون، وعدد من قناصل الدول المشاركة في المعرض·
أعلنت اللجنة المنظمة - مشكلة من وزارة التربية وجنسية دبي اسماء الفائزين، حيث حصل 18 متسابقاً على الميدالية الذهبية على 3 فئات عمرية تتراوح بين 6 و15 سنة، فيما حصل 18 متسابقاً آخرين على الميدالية الفضية ومثلهم على الميدالية البرونزية، لتشجيع الطلبة والطالبات الموهوبين·
وقال الدكتور حنيف حسن في تصريحات صحافية أمس عقب الافتتاح: إن الإمارات جسر للتواصل الحضاري والثقافي بين الدول، مؤكداً أن الإقبال الكبير من المشاركين في المعرض يجسد الحالة الفنية الإيجابية التي يتميز بها طلاب العالم العربي والإسلامي، مشيراً إلى أن إقامة المعرض على أرض الإمارات هو احتضان للمواهب العربية، حيث يشارك 1500 طفل يمثلون 22 جنسية مختلفة، مؤكداً أن أعمال المشاركين تتميز بالإبداع والجمال رغم حداثة سنهم·
وأكد وزير التربية أن مثل هذه المعارض تشجع المواهب، باعتبار أن بعض هؤلاء الأطفال سيكون لهم في المستقبل دور كبير في نهضة مجتمعاتهم إذا حصلوا على الدعم المناسب، لافتاً إلى أن تعدد الجنسيات انعكاس لثقافة سائدة في الإمارات وهي الانفتاح والتعاون مع كل شعوب العالم· وعن المشاركة المصرية وزيادة عدد الحاصلين على جوائز، قال سعادة إبراهيم حافظ القنصل العام المصري بدبي والإمارات الشمالية: إن الأعمال المصرية تمثل نسبة كبيرة من إجمالي المشاركين، حيث شارك 200 عمل في الدورة الحالية للمعرض، كما فاز عدد كبير منهم بالميداليات الذهبية والفضية والبرونزية، وهذا شيء يبعث على الفخر وزيادة حجم المشاركين عام تلو الآخر·
وقال الرائد عمر الشامسي رئيس قسم العلاقات العامة والتشريفات بجنسية دبي رئيس لجنة أسبوع مفاجآت الفنون: إن اللجنة تلقت 1500 لوحة وعمل فني من 22 دولة عربية وإسلامية بواقع 50 لوحة كحد أقصى للدولة المشاركة، وقد جاءت الإمارات في المرتبة الأولى تلتها تركيا، مشيراً إلى أن الجاليتين الباكستانية والهندية كانت لهما مشاركة كبيرة·

اقرأ أيضا

محمد بن راشد: الإمارات منصة الخبرات العالمية لخير البشرية