الاتحاد

الاقتصادي

توقع قمة أوروبية خاصة في نوفمبر بشأن الـ"بريكست"

دونالد توسك

دونالد توسك

بروكسل (د ب أ)

حذر رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك أمس من أن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي من دون التوصل لاتفاق «ما زال أمراً محتملاً»، مشيراً إلى أنه قد يتعين على قادة الاتحاد الأوروبي عقد قمة خاصة في نوفمبر إذا لم يتم التوصل لحل للقضايا الرئيسة.
وطرح توسك الاحتمال في خطاب لقادة الاتحاد، تم نشره أمس، قبل يوم من مناقشات مقررة لزعماء القارة، تتناول قضية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، في مقدمة قضايا أخرى عديدة، وذلك خلال قمة غير رسمية تستمر يومين في مدينة زالتسبورج النمساوية.
وتجرى المفاوضات بشأن ضمان انتقال سلس لدى خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في 29 مارس 2019، ولم يتم التوصل بعد لاتفاق بشأن قضايا رئيسية، تشمل قضية تجنب حدود صعبة مع إيرلندا.
وبدون التوصل لاتفاق، سيتم وقف العمل بقواعد الاتحاد الأوروبي في بريطانيا، ما سيعرقل حركة البضائع والخدمات والأشخاص عبر الحدود، ومن المرجح أن يؤدي إلى فوضى بالجانبين.
وكتب توسك في خطاب دعوته القادة لحضور القمة «مصلحتا المشتركة تمكن في الحد من الضرر الناجم عن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. للأسف، سيناريو عدم التوصل لاتفاق مازال محتملا». وأضاف «ولكن إذا تعاملنا بمسؤولية، سوف نتجنب كارثة».

اقرأ أيضا

الرسوم الجمركية الأميركية على بضائع أوروبية تدخل حيز التنفيذ