الاتحاد

الرياضي

أرديليس: اللعب السلبي كلّف الأرجنتين الكثير


انتقد نجم الأرجنتين الأسبق الفائز بكأس العالم 1978 اوزفالدو ارديليس أداء المنتخب الأرجنتيني وخروجه أمام ألمانيا في ربع النهائي جراء أخطاء تدريبية وقال في عموده اليومي في صحيفة ديلي تلجراف البريطانية أن لجوء المنتخب الأرجنتيني للدفاع مبكرا عن هدفه الوحيد كان القشة التي قصمت ظهره، كما انتقد خروج قائد اوركسترا خط الوسط خوان ريكيلمي الذي يعتبر الرئة التي تتنفس منها الأرجنتين وقال بأن المدرب وضع البيض كله في سلة واحدة· وقال إن الخسارة بضربات الجزاء الترجيحية مؤلمة لأي فريق وأن المنتخب الأرجنتيني سيطر على مجريات المباراة في الشوط الأول وبداية الشوط الثاني حتى إحراز هدف السبق إلا أن نقطة التحول كانت في التبديلات الخاطئة للمدرب بيكرمان الذي سعى للمحافظة على الفوز في مرحلة مبكرة من عمر المباراة واستبداله ريكيلمي وهيرنان كريسبو· وقال إنه لا يرغب في توجيه انتقادات لاذعة للمدرب الذي نفذ ما كان يعتقده صوابا من وجهة نظره الشخصية، إلا أنه يعتقد أن التكتيكات الخاطئة للدفاع مبكرا كلفتنا الكثير، وقد تساءل الجميع أين ليونيل ميسي؟ الذي كان يفترض أن يزج به المدرب منذ بداية المباراة وكانت هناك لحظات من المباراة كان كل أرجنتيني يتمنى ويصلي من أجل أن يشرك المدرب ليونيل ميسي الذي كان سيشكل دخوله نقطة تحول هامة ومفتاح السر ولكن للأسف ربما كان للمدرب رأي آخر في عدم إشراكه· وأضاف ارديليس أن الوسيلة الوحيدة للفوز على ألمانيا هي لعب الكرة الحقيقية وأن البرازيل يمكن أن تفوز على ألمانيا إذا تأهلت لملاقاتها إلا أنه لا يعرف ما إذا كان للفرق الأخرى المقدرة على قهر ألمانيا التي شقت طريقها بقوة إلى نصف النهائي وأصبحت من أقوى المرشحين للفوز بالبطولة· وأضاف بأن الأرجنتين على الرغم من خروجها قدمت عروضا قوية في البطولة وأنه يشعر بالفخر لذلك إلا أن سوء الحظ أوقعهم أمام ألمانيا في ربع النهائي·

اقرأ أيضا