الاتحاد

الرياضي

البرتغال إلى نصف النهائي للمرة الأولى منذ 40 عاماً

بلغت البرتغال الدور نصف النهائي لنهائيات كأس العالم لكرة القدم المقامة حاليا في المانيا وتستمر حتى التاسع من يوليو الحالي بفوزها على انجلترا 3-1 بركلات الترجيح (الوقتان الأصلي والإضافي صفر-صفر) أمس في جيلسنكيرشن في الدور ربع النهائي·
وهي المرة الأولى التي تبلغ فيها البرتغال الدور نصف النهائي منذ 40 عاما وتحديدا مونديال 1966 في إنجلترا عندما خسرت أمام منتخب البلد المضيف 1-2 وتدين البرتغال بإنجازها الى حارس مرماه ريكاردو الذي تصدى لثلاث ركلات ترجيحية لكل من فرانك لامبارد وستيفن جيرارد وجيمي كاراجر· وتابع مدرب البرتغال، البرازيلي لويز فيليبي سكولاري مغامرته في النهائيات وبات على بعد خطوتين من إحراز اللقب للمرة الثانية على التوالي بعدما قاد منتخب بلاده الى منصة التتويج قبل 4 أعوام في كوريا الجنوبية واليابان معا·
في المقابل، ودعت إنجلترا للمرة الخامسة البطولات الكبرى بخسارتها بركلات الترجيح منها 3 مرات في كأس العالم (في مونديالي 1990 في ايطاليا من نصف النهائي و1998 في فرنسا من ربع النهائي) ومرتين في بطولة أمم أوروبا عامي 1996 على ارضها في نصف النهائي و2004 على يد البرتغال بالذات في ربع النهائي·
وهي المواجهة الحادية عشرة بين المنتخبين، وكانت المباراة الاولى بينهما عام 1961 والاخيرة عام 2004 ويتفوق المنتخب الانجليزي بثلاثة انتصارات مقابل هزيمتين وستة تعادلات على اعتبار ان المباراة انتهت بالتعادل لان الفيفا لا يعتبر الفوز بركلات الترجيح انتصارا·
وجاءت المباراة حذرة من المنتخبين اللذين لم يبادرا الى الهجوم كليا وحاولا جس النبض من خلال بناء العمليات الهجومية من خطي الدفاع· وتبادل المنتخبان الهجمات من خلال الاعتماد مع التسديد من بعيد امام التكتل في خطي الوسط والدفاع· وتلقت انجلترا ضربتين موجعتين في الشوط الثاني الاولى اصابة قائدها ديفيد بيكهام الذي ترك مكانه الى ارون لينون، والثانية طرد مهاجمها المشاكس واين روني لتعمده ضرب المدافع ريكاردو كارفاليو في حوضه بدون كرة· ولم يختلف الشوط الثاني عن سابقه فاحتكم المنتخبان الى التمديد الذي لم تتغير على اثره النتيجة ليحتكما الى ركلات الترجيح التي ابتسمت للبرتغاليين· وأقفل سقف الملعب بسبب ارتفاع درجة الحرارة·
وغاب الثنائي كوستينيا وديكو عن تشكيلة البرتغال بسبب الايقاف لطردهما في المباراة ضد هولندا في الدور الثاني، ولعب مكانهما توتيت وتياجو، فيما لعب كريستيانو رونالدو اساسيا بعدما تعافى من الاصابة التي تعرض لها في المباراة ضد هولندا·
في المقابل، عاد المدافع جاري نيفيل الى تشكيلة انجلترا بعد غيابه عن المباريات الثلاث الاخيرة وتحديدا منذ تعرضه للاصابة في المباراة ضد الباراجواي (1-صفر) في الجولة الاولى· وفضل مدرب انجلترا السويدي زفن جوران اريكسون اللعب بمهاجم واحد هو روني واحتفظ بالعملاق بيتر كراوتش على مقاعد الاحتياط وأشرك لاعب وسط بايرن ميونيخ الالماني اوين هارجريفز اساسيا للمباراة الثانية على التوالي· وكانت أول محاولة للانجليز عندما مرر ستيفن جيرارد كرة الى واين روني الذي أطلقها قوية بيمناه بين يدي الحارس ريكاردو (9)·
ورد رونالدو بتسديدة قوية مماثلة من 20 مترا تصدى لها الحارس بول روبنسون (10)·
وأهدر تياجو فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل عندما تهيأت امامه كرة مرتدة من جاري نيفيل من مسافة قريبة فارتدت من ركبته ضعيفة بين يدي الحارس روبنسون (13)· وتلقى رونالدو كرة في العمق من فيجو فتلاعب بنيفيل وتوغل داخل المنطقة قبل ان يسدد كرة قوية فوق المرمى (19)· ومرر جيرارد كرة عرضية داخل المنطقة حاول لامبارد المندفع متابعتها بيد ان الحارس ريكاردو كان سباقا الى التقاطها (21)·
وكاد فيجو يمنح التقدم للبرتغال عندما انسل من الجهة اليسرى وتوغل داخل المنطقة متلاعبا بفرانك لامبارد وسدد كرة في الزاوية اليسرى البعيدة لمرمى روبنسون بيد ان الكرة مرت بجوار القائم الايسر (39)· وكانت أول ركنية في المباراة في الدقيقة 41 لصالح البرتغال كاد على اثرها تياجو يفتتح التسجيل بضربة رأسية أبعدها الحارس روبنسون بصعوبة قبل ان يشتتها الدفاع·
وحصلت انجلترا على ركنيتها الاولى في الدقيقة 43 فانبرى لها الاختصاصي ديفيد بيكهام وتهيأت امام جو كول الذي تعرض لعرقلة من بوتيت فاحتسب الحكم الارجنتيني هوراسيو ايليزوندو ركلة حرة انبرى لها بيكهام لكنها ارتدت من حائط الصد قبل ان يشتتها فيجو خارج الملعب· ومرر جو كول كرة بينية الى لامبارد الذي سددها بقوة من 20 مترا تصدى لها الحارس ريكاردو (45)· واضطر اريكسون الى اشراك ارون لينون مكان بيكهام بسبب اصابة الاخير (52)· وكاد لامبارد يهز الشباك البرتغالية بتسديدة على الطائر اثر ركلة ركنية انبرى لها جيرارد لكنها مرت فوق المرمى (53)· وأهدر جو كول فرصة افتتاح التسجيل بعد مجهود فردي للينون ودربكة امام المرمى بيد ان تسديدته من نقطة الجزاء مرت فوق المرمى (59)·
وتلقت انجلترا ضربة موجعة بطرد مهاجمها روني بطاقة حمراء لتعمده ضرب كارفاليو في حوضه دون كرة وبعدما احتسب الحكم ركلة حرة لصالح البرتغالي (62)· واضطر اريكسون الى اشراك المهاجم بيتر كراوتش مكان لاعب الوسط جو كول· وأبعد روبنسون بصعوبة كرة عرضية لفيغو تهيأت أمام نونو فالنتي الذي حاول تسديدها بقوة بيد ان ريو فرديناند تدخل في توقيت مناسب وأبعد الكرة إلى رمنية لم تثمر (79)، وتسديدة لهوجو فيانا، بديل تياجو، التقطها روبنسون على دفعتين (81)· وانبرى لامبارد لركلة حرة قوية ارتدت من ريكاردو وتهيأت أمام لينون عند نقطة الجزاء فلعبها ضعيفة تصدى لها الحارس البرتغالي بسهولة (83)·
وتألق الحارس ريكاردو وابعد كرة عرضية من أمام لامبارد لترتد الى هجمة مرتدة قادها كريستيانو رونالدو الذي مرر كرة الى مانيش ومنه الى فيانا الذي توغل داخل المنطقة وسدد كرة قوية ارتدت من روبنسون وشتتها اشلي كول (102)· وكاد رونالدو يفعلها بتسديدة قوية مرت فوق العارضة بسنتمترات قليلة (105)·
وسجل بوستيغا هدفا برأسه ألغاه الحكم بداعي التسلل (108)، وسدد مانيش كرة قوية بين يدي روبنسون (114)·
وفي ركلات الترجيح تصدى ريكاردو لمحاولات لامبارد وجيرارد وكاراجر، في حين أخفق بوتي وفيانا من الجانب البرتغالي·

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: روح رياضية عالية من الفريقين