الاتحاد

دنيا

مشكلة وحل

الزوجة العذراء

المشكلة: خطبت ابنة خالتي قبل أن أنهي دراستي الجامعية، ثم عقدت قراني بعد تخرجي بستة أشهر، وأخذنا نخطط لحياتنا معا، وكانت سعيدة بي وأظنها لم تكن مجبرة على زواجي·
المهم أننا أقمنا حفل الزفاف، وأخذتها إلى عش الزوجية، عندها انقلب الوضع رأسا على عقب· لم تمكنني من نفسها كزوجة، وكأنها لم تكن الفتاة التي أعرفها· حاولت أن تجعل العلاقة بيننا رسمية، ورفضت أن تجلس معي في غرفة واحدة، وشعرت أنها تكرهني ولا تسمع كلامي، ولا حتى تطيق الأكل معي· اعتبرت بأن البيت تغير عليها وأن هذا الوضع جديد لم تتأقلم معه·
صبرت عليها، وحاولت أن أتقرب وأتودد اليها بكل الطرق ولكنها كانت تصدني، وتقول إن هذا الأمر ليس بيدها، وبأنه خارج عن إرادتها· حاولت أن تزيل تلك العوارض عنها ولكنها لم تستطع، واستعانت بأهلها في تجاوزهذه المرحلة ولكن الأمر ازداد سوءا، فأصبحت ترفع صوتها وتسب وتلعن لأتفه سبب، وعندما أتكلم مع خالتي تقول:'' اصبر عليها فهي ''مسحورة، ولا تعي ما تفعله''·
صبرت كثيرا وعرضت عليها المساعدة والتكفل بعلاجها مهما كان نوع المرض الذي تعاني منه، ولكنها فضلت علاج أهلها، وبقي الحال على ما هو عليه إلى الآن، بل أصبحت ''تشمئز'' من مجرد سماع اسمي كما فعلت هذا مع والدتي عند زيارتها لها· وقد مر ثلاثة أشهر على غيابها·

ش·ف· و- رأس الخيمة

الحل: أود أن أشير إلى أننا يجب ألا نتعامل مع ماهو ظاهر في الواقع بمعطيات عالم الغيب، لأن الخلط أحد أهم أسباب بلائنا، وأصبح الميل لتصديق الخرافة واعتماد التفسير الخرافي لكل مشكلة هو الطريق والمنهج الأكثر شيوعا·
ما بدر من زوجتك لا يفسر الا أنه نفور مفاجىء، وتقول بأنه خارج عن إرادتها· ولكن حين نحاول تحليل هذه المشاعر نجد أنها ربما مزيج من الضيق والقلق والخوف بشكل لا ارادي مما نتج عنه مشاكل فسيولوجية تلقائية لا ارادية معقدة جداً· الضيق الذي تعانيه زوجتك سبب لها متاعب نفسية متعددة، وقد يسبب الاكتئاب أو القلق أو العصبية الزائدة ···إلخ، وكلها أعراض طبيعية ومؤقتة تزول بزوال السبب الرئيسي· لا يمكن الجزم هنا بشيء دون الاستشارة الطبية من قبل أخصائي الطب النفسي، وأمراض النساء والولادة، فكل الاحتمالات واردة لتفسير وتشخيص سلوك نفور العروس بشكل مفاجىء، وكلها احتمالات يمكن للطب النفسي أن يفسرها بمنتهى السهولة انطلاقا من عالم الواقع، ليتم التعامل معه وفق خطة طبية علمية وموضوعية· ولعلها حالة شائعة جداً بين كثير من الفتيات، وأمر لا يفيد فيه الخجل أو التردد في العلاج·
أما أن نرجع الأمر كله إلى السحر، فانه مغالطة وهروب من مواجهة المشكلة الحقيقية· ولا أستبعد وجود حلقات مفقودة في رسالتك، فربما تعمدت اخفائها خجلا· والعلاج الأمثل لمثل هذه الحالة مواجهة الواقع بشجاعة دون تأجيل، ولا تتردد أنت أيضا في اجراء الاستشارات الطبية اللازمة ان رأى الطبيب المختص ضرورة لها بدلا من إلقاء المسؤولية على تفسير غيبي كالسحر· عليك أن تكونَ صلبا في موقفك كي لا تتعرض لمشاكل مزمنة لا يحمد عقباها·

اقرأ أيضا