الاتحاد

دنيا

يوم عالمي وإماراتي للسم القاتل


احتفال العالم بيوم الاقلاع عن التدخين، كان له صداه في دولة الامارات العربية المتحدة، حيث نظم يوم وطني بهذه المناسبة تميز بفعاليات متنوعة أبرزها في ديرة سيتي سنتر تحت شعار: ''التبغ: قاتل بكل صوره وأشكاله'' بحضور الدكتور ابراهيم جابر مسؤول وحدة الإقلاع عن التدخين بإدارة الطب الوقائي بمنطقة الشارقة الطبية التابعة لوزارة الصحة وممثلين عن منتج نيكوتينيل·
وقد وصلت رسالة الحدث إلى أكثر من 10 آلاف شخص· كما شملت الحملة اختبارات مستوى أول أوكسيد الكربون في الجسم·
وتهدف الفعاليات السنوية التي تُقام منذ عام 1988 إلى نشر الوعي بين افراد المجتمع بمخاطر التدخين على الصحة العامة، إضافة إلى ارشاد المدخنين إلى الأساليب الناجحة في التوقف عن التدخين
ويوجد أكثر من مليار مدخن حول العالم يستخدمون السجائر والشيشة (النارجيلة) والتبغ الممضوغ والغلايين· وقالت الدكتورة عائشة المطوّع، مديرة الإدارة المركزية للتثقيف الصحي بوزارة الصحة: ''ما لايفهمه المدخنون بشكل كامل هو أن حوالي 10 أشخاص يموتون كل دقيقة في العالم بسبب مشاكل صحية متصلة باستعمال التبغ''·
ويعتبر التدخين السبب الرئيسي الثاني للوفاة في العالم، حيث يتسبب في وفاة واحد من كل عشرة بالغين، كما أنه يأتي في المرتبة الرابعة من بين أكبر مخاطر الأمراض على مستوى العالم ويتسبب في تكاليف اقتصادية هائلة· ومن المعروف أن المدخنين أقل من غيرهم في الانتاجية بسبب تعرضهم لمخاطر الأمراض المختلفة·
وهناك العديد من الاجراءات ذات التكلفة المعقولة لتقليل الاعتماد على النيكوتين في العالم والتي يمكن لها أن تكون عاملاً مساعداً في تخفيض استهلاك التبغ· ومن تلك الاجراءات السياسات العامة التي تستهدف كل المجتمع ومنع التدخين في الأماكن العامة وبيئات العمل، وهذا ماتقوم بدراسته حالياً وزارة الصحة بدولة الإمارات·

اقرأ أيضا