الاتحاد

الإمارات

حميد النعيمي: الشباب محور التنمية الحقيقية

حميد النعيمي لدى استقباله شما المزروعي بحضور عمار النعيمي وراشد بن حميد وفي الصورة سعيد النظري (وام)

حميد النعيمي لدى استقباله شما المزروعي بحضور عمار النعيمي وراشد بن حميد وفي الصورة سعيد النظري (وام)

عجمان (وام)

أكد صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، وسمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان، أهمية دعم ومساندة الشباب وتمكينهم وتشجيعهم على المشاركة في بناء الوطن وضرورة العمل بإخلاص وتفان في خدمة الإمارات وإفساح المجال لطرح الابتكارات والأفكار التي تفيد الجميع، وأن المحافظة على مكتسباتنا الوطنية تحتاج إلى شباب مؤهلين قادرين على مواجهة التحديات.
واطلع صاحب السمو حاكم عجمان، وسمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، على أهداف واستراتيجية مراكز الشباب والخطة التطويرية والمشاريع المستقبلية وتطوير المراكز الحالية وتوفير أفضل الخدمات والمشاريع الشبابية والتي تسعى المؤسسة الاتحادية للشباب لتنفيذها، ووضع أفضل المبادرات التي تخدم الشباب وتؤهلهم ليكونوا متميزين قادرين على قيادة حركة التنمية الشاملة وخدمة وطنهم.
واستمع سموهما -خلال لقائهما معالي شما بنت سهيل بن فارس المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب رئيس مجلس إدارة المؤسسة الاتحادية للشباب، في ديوان الحاكم أمس، وبحضور الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط عضو مجلس إدارة المؤسسة، ومعالي الشيخ الدكتور ماجد بن سعيد النعيمي رئيس ديوان الحاكم، وسعيد النظري المدير العام للمؤسسة، وعزة الهاشمي مدير مشاريع المؤسسة، وفاطمة عدنان محلل بحوث بالمؤسسة- إلى شرح موجز لأهم البرامج والمبادرات لاستثمار طاقة الشباب بعملية تطوير العديد من المشاريع الحالية والمستقبلية التي تنفذها المؤسسة على مستوى الإمارات عامة وعجمان خاصة.
واطلع سموهما على سير العمل والبرامج والأنشطة في مركز الشباب ومركز فتيات عجمان والخطة التطويرية فيهما من خلال برامج تأهيلية تتناول العديد من المحاور والورش التدريبية بهدف دعم الشباب والفتيات ليكونوا أعضاء فاعلين ومنتجين في المجتمع.
وأشاد سموهما بما تحقق من تقدم وإنجازات في قطاع الشباب انطلاقاً من السياسة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وإخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات لما يقدمونه من دعم متواصل للحركة الشبابية واهتمامهم بوضع الخطط والبرامج التي من شأنها الارتقاء بمستوى الشباب. وأوضح سموهما أن الشباب يعتبر محور التنمية الحقيقية للتطوير في الميادين كافة لذلك يجب علينا جميعاً التعاون لتوفير احتياجاتهم وتوفير البيئة المناسبة التي تحقق الأهداف المطلوبة منهم على أكمل وجه.
من جانبها، أشادت معالي شما المزروعي بدعم القيادة الرشيدة في إمارة عجمان لتطلعات الأجندة الوطنية للشباب ما كان له الأثر الأكبر في نجاح مشاريع المؤسسة الاتحادية في الإمارة بالإضافة إلى كل المبادرات الشبابية، كما ساهم بتسريع وتيرة تحويل المشاريع من إطارها النظري إلى التطبيق العملي الناجح والفعال.
وقالت: «نفخر بمستوى الشباب الذين يشاركون في تنفيذ البرامج الشبابية والذين استطاعوا خلال مدة قصيرة تطوير العمل الشبابي ليصل إلى مستويات عالمية ونطمح دائماً منهم إلى المزيد».
وأكدت المزروعي أن «شباب إمارة عجمان لديهم الكثير من الأفكار التي تستحق الدعم والمتابعة ونحرص على تعزيز التعاون المثمر مع الجهات كافة لدعم مبادراتهم النوعية التي من شأنها خدمة المجتمع والوطن».

اقرأ أيضا