أرشيف دنيا

الاتحاد

الصيني فونج يقدم الأصناف الصحية والياباني ياماجوشي يستعرض أطعمة هاواي

أقطاب عالم الضيافة في العالم على موعد يوم الجمعة في الخامس من الشهر الجاري مع الحدث السياحي الأهم في المنطقة. فبعد تحضير دام ما يزيد عن 3 أشهر، ينطلق بعد غد “مهرجان فنون الطهي” الذي تستضيفه أبوظبي للسنة الثانية على التوالي وحتى 19 فبراير.

ألوان من الأطايب واللذائذ بانتظار الجمهور في 18 فندقا ومنتجعا تعدها إبداعات 12 من كبار طهاة المطابخ العالمية من حاملي نجوم “ميشلين” في 13 بلدا سياحيا، و6 من كبار طهاة الحلويات، و7 من مشاهير صناعة الضيافة بالإضافة الى استشاريي تذوق الأطعمة والمشروبات. وباختصار فإن الحدث الأضخم من نوعه بشهادة مشاهير الذواقة حول العالم، لن يسمح لضيوفه بأن يأتوه وفي جعبتهم قائمة لأي حمية غذائية. فالمائدات العامرة هنا، لن يقوى أحد على مقاومتها.
وتشهد الفعاليات تطوراً ملموساً في الدورة الثانية بعدما ازداد عدد أيام المهرجان من 10 إلى 15 يوما. ويشرف على البرامج المنوعة من الحفلات وورش العمل، مشاركون من رواد الطهي من أستراليا وآسيا وأوروبا والشرق الأوسط وشبه القارة الهندية والأميركتين. جاءوا جميعهم ليقدموا أفضل ما عندهم من ابتكارات في مجال الطهي، وليتبادلوا فيما بينهم خلاصة خبراتهم المضيئة. وذلك من شأنه أن يدعم مسيرة هيئة أبوظبي للسياحة، الجهة الداعمة للحدث والتي تعمل على تحقيق التمازج الثقافي من الباب الواسع لفنون الطهي بين عاصمة البلاد ودول العالم.
خبرة 25 عاما
من بين الطهاة المدعوين والذين يحملون مجتمعين 22 من جوائز التميز “نجوم ميشلان”، ينضم كل من الطاهي الصيني العالمي تام كوك فونج، وخبير أطعمة هاواي الياباني الأميركي روي ياماجوشي إلى قائمة الطهاة العالميين المشاركين في المهرجان.
ويتبنى فونج، الذي يعمل حالياً كرئيس للطهاة في الوجهة السياحية المعروفة بـ “مدينة الأحلام” في مدينة “ماكاو”، مفهوماً يقوم على المكاملة بين أساليب الطهي التقليدية، وتوظيفها في ابتكار أطعمة فريدة. وسوف يقدم خلال مشاركته في الفعاليات قائمة واسعة من الأطباق في مطعم “تشانج بالاس” بفندق “الشانغري لا” - قرية البري من 6 حتى 9 فبراير. كما سيقود ورشة عمل تدريبية مجانية حول فنون الطهي، يوم 9 فبراير في نادي ضباط القوات المسلحة. وتتزامن زيارته للإمارة مع الاحتفال بحلول السنة الصينية الجديدة.
ويحظى الشيف الصيني بشعبية كبيرة في عالم الطهي، حيث يمتلك خبرات تتجاوز 25 عاماً في هونج كونج والصين وتايلاند. وقد شارك في إعداد الكثير من موائد السياسيين الدوليين وأفراد العائلات المالكة في تايلاند واليابان والنيبال. ويتحدث فونج دوما عن التوجه المتزايد في مختلف أنحاء العالم للاعتماد على الأطعمة المصنوعة من مكونات طبيعية. ويورد أن الخيار المفضل للعملاء حالياً هو المأكولات الصحية التي يتم إعدادها من المكونات الطبيعية الخالية من العناصر الكيمياوية.
وقد أصبحت “الأطعمة الصحية” محوراً رئيسياً لبرنامج دورة المهرجان الثانية التي تضم طهاة يركزون على هذا المفهوم للأغذية المصنوعة من مكونات طبيعية وعضوية. مع الحضور المرتقب للطاهي الإيطالي ألفونسو ياكارينو، مالك أحد أرقى المطاعم الإيطالية والمهتم بالأطعمة العضوية والذي يزرع مكونات أطباقه بنفسه في مزرعته الخاصة. وينضم إليه الألماني هاينز وينكلر، رائد مفهوم “كويزين فيتال”، الداعي لاستخدام الطعام الطبيعي الصحي في مكافحة الشيخوخة.
طاهي آسيا الحديدي
أما الشيف الياباني الأميركي، مؤلف كتب الطهي الذي يقدم برنامج “هاواي تطبخ” على المحطات التلفزيونية الأميركية، فيورد أن زيارته لأبوظبي تُضيف صفحة جديدة إلى علاقته الوطيدة مع منطقة الشرق الأوسط. وقد تدرب الشيف ياماجوشي، المعروف بلقب “طاهي آسيا الحديدي”، تحت إشراف كبير الطهاة جان بيرتانو في مطعمي “لوسكوفير” و”أرمتياج” في لوس أنجلوس بعد تخرجه من معهد الطهي في الولايات المتحدة. ويحمل الشيف جائزة “جيمس بيرد”، وهي بمثابة جوائز الأوسكار في صناعة الطهي الدولية. وهو الذي افتتح أول فروع مطعم “رويز” في هونولولو عام 1989، وتضم شبكته حالياً 33 مطعماً في مختلف أنحاء العالم. ويمتلك ياماجوشي تجارب إقليمية استثنائية، بحيث شارك في إعداد الكثير من الأحداث الهامة، بينها حفل ضم 100 مدعو في أهرامات الجيزة بمصر. وكان سبق له أن أشرف على إعداد قائمة الطعام في حفل خاص بفندق “برج العرب”.
ويطمح الطاهي المؤلف والمقدم إلى ترك بصمة مميزة خلال زيارته الأولى إلى عاصمة الإمارات، حيث سيطهو في مطعم “الصياد” بفندق ـ”قصر الإمارات” “الألوها”، وهو طعام هاواي التقليدي. ويقول ياماجوشي: “أترقب رؤية هذا الفندق الفخم وروعة تصاميمه المعمارية. وأشعر أن ثقافتي المنطقة العربية وهاواي تتشاركان في الكثير من المقومات، منها احترام التقاليد والتراث، والالتزام بقيم الضيافة والترحيب بالزوار، مع تفضيل المجتمعات المحلية للأطعمة البحرية”. ويرى أن منطقة الشرق الأوسط تزوده بفرصة سانحة لتقديم ثقافة هاواي من خلال أطعمتها التقليدية. وبالتعرف عن قرب على المطبخ الإقليمي، والاستعانة من خلاله بأساليب وأفكار تساعده على ابتكار أطباق جديدة.
ومن الطهاة العالميين الذين يتشرف منظمو المهرجان باستضافتهم الأميركي شارلي تروتر الحائز على جائزة “فايف داياموند أي أي أي”، وعلى جائزة “جيمس بيرد” عدة مرات. وهو سوف يفتتح “عشاء المرح” في 17 فبراير. والألماني ديتير كوفمان الذي يقدم “عشاء كبد البط”في 12 فبراير. والكندي بوب بلامر الذي يأتي خصيصا إلى أبوظبي ليلة 7 فبراير ليفتتح أمسيته بفندق “شانغريلا”. ويقدم يوم 8 فبراير حلقة دراسية بفندق ونادي ضباط القوات المسلحة. ويستضيف فندق “ياس” الحفل الافتتاحي للمهرجان، ويستضيف مطعم “أطايب” بالفندق رئيس طهاة فندق “فور سيزونز” اسطنبول التركي محمد جوك، الذي يقدم لمسته الشرق أوسطية. وهو يبدي تقديراً للمكونات البسيطة الطازجة والجهود المبذولة لاستخدامها في إنتاج أطباق مبتكرة. ويعرض جوك براعته في الطهي في “مطعم أطايب”. ومن الضيوف المشاركين في فندق “ياس”، الياباني ماسايوس يونيمورا، والأوسترالي دايفيد طومسون.

فعاليات المهرجان



? حفل الافتتاح: يوم 5 فبراير ابتداء من الساعة 6:00 مساء بفندق “ياس”.
? عروض تعليم فنون الطهي: من 6 الى 8 فبراير، ومن 11 الى 13 فبراير، ومن 16 الى 18 فبراير، من الساعة 9:30 صباحا حتى الساعة 3:00 عصرا بفندق ونادي ضباط القوات المسلحة.
? موائد العشاء الفاخرة: من 6 الى 18 فبراير من الساعة 8:00 مساء حتى 11:00 ليلا في عدة مطاعم مضيفة.
? العروض التعليمية للسيدات : أيام 7 و12 و17 فبراير من الساعة 11:00 صباحا حتى الساعة 12:30 ظهرا، ومن الساعة 13:30 ظهرا حتى الساعة 3:00 عصرا بفندق ونادي ضباط القوات المسلحة.
? أمسية مع بوب بلامر: ليلة 7 فبراير من الساعة 7:00 مساء حتى 11:00 ليلا بفندق “شانغريلا”.
? سفاري فنون الطعام: مغامرة استثنائية في جزيرة ياس يوم 8 فبراير من الساعة 6:30 مساء حتى الساعة 11:00 ليلا.
? غداء على مائدة الطهاة: يوم 9 فبراير من الساعة 13:00 ظهرا حتى الساعة 3:00 عصرا بفندق “شانغريلا”.
? العشاء الملكي: يوم 9 فبراير من الساعة 7:00 مساء حتى الساعة 11:00 ليلا بفندق “قصر الإمارات”.
? حفلة المطبخ: يوم 9 فبراير من الساعة 10:30 مساء حتى الساعة إلى 2:00 فجرا بفندق “انتركونتيننتال”.
? عرض فنون إعداد القهوة والمشروبات: يوم 12 فبراير من الساعة 1:30 ظهرا حتى الساعة 3:00 عصرا بفندق ونادي ضباط القوات المسلحة.
? عشاء كبد البط: يوم 12 فبراير من الساعة 7:00 مساء حتى الساعة 11:00 ليلا بفندق “كراون بلازا” - جزيرة ياس.
? المطبخ الشرقي: يوم 13 فبراير من الساعة 13:30 ظهرا حتى الساعة 5:00 عصرا بفندق ونادي ضباط القوات المسلحة.
? ورشة عمل الشوكولاته والحلويات: يوم 14 فبراير من الساعة 9:30 صباحا حتى الساعة 5:30 مساء بفندق ونادي ضباط القوات المسلحة.
? الوليمة العربية: يوم 14 فبراير من الساعة 7:00 مساء حتى الساعة 11:00 ليلا بفندق “شانغريلا” - قرية البري.
? حفل عشاء توزيع الجوائز: يوم 15 فبراير من الساعة 7:00 مساء حتى الساعة 11:00 ليلا.
? عشاء الشوكولاته: يوم 16 فبراير من الساعة 7:00 مساء حتى الساعة 11:00 ليلا بفندق “روتانا” - جزيرة ياس.
? عشاء المرح مع شارلي تروتر: يوم 17 فبراير من الساعة 7:00 مساء حتى الساعة 11:00 ليلا بمطعم “إيتوال”.
? الجولف في لقاء الذواقة: يوم 18 فبراير من الساعة 13:00 ظهرا حتى الساعة 6:00 مساء بنادي أبوظبي للجولف.
? الفعالية الختامية: فنون المشاوي مع حفل مفتوح للجميع. يوم 19 فبراير من الساعة 7:00 مساء حتى الساعة 11:00 ليلا بفندق “شاطئ الراحة”.

اقرأ أيضا