الاتحاد

الاقتصادي

الصين تستورد الغاز من جاز بروم

عواصم - وكالات: أعلنت وزارة الخارجية اليابانية أمس أن الصين واليابان قد تجريان الجولة السادسة من المحادثات الدبلوماسية بينهما لتسوية النزاع الحدودي بينهما بشأن مناطق التنقيب عن الغاز الطبيعي في بحر الصين الشرقي·
وأشارت الوزارة إلى أن الجولة المقبلة ستجري في بكين يومي 8 و9 يوليو الجاري·
جاء الاعلان عن استئناف المحادثات بين الصين واليابان في اعقاب الاجتماع الذي عقد يوم أمس الاول في بكين بين نائب وزير الاقتصاد والتجارة والصناعة الياباني هيديجي سوجياما ونائب وزير الخارجية الصيني وو داوي·
ونقلت وكالة كيودو اليابانية للانباء عن سوجياما قوله ''انا قلت إننا نحتاج إلى تسريع حوارنا انطلاقا من فكرة جعل بحر الصين الشرقي بحراً للتعاون وليس للصراع''·
من جهة أخرى أعلن ألكسي ميللر الرئيس التنفيذي لشركة جاز بروم التي تحتكر تصدير الغاز الروسي أمس ملامح خطة إمداد الصين بالغاز الطبيعي في المستقبل·
وقال ميللر في الاجتماع السنوي لمساهمي جاز بروم في موسكو ''ابتداء من عام 2011 سوف نضخ 68 مليار متر مكعب (من الغاز) إلى الصين سنويا''· في الوقت نفسه أشار ميللر إلى اعتزام الشركة الدخول في عدة صفقات استحواذ على شركات أخرى في مجالات الطاقة والكهرباء حتى تحتل قمة قائمة شركات الطاقة على مستوى العالم·
وكانت جاز بروم قد اشترت في الخريف الماضي 6ر72 في المئة من أسهم سيبنفط الروسية للنفط مقابل 13 مليار دولار علاوة على حصتها الاصلية وقدرها ثلاثة في المئة من أسهم الشركة·
وأشار ميللر في مقابلة تلفزيونية إلى توقيع اتفاق تعاون عام مع شركة النفط المملوكة للدولة في روسيا وهي روسنفط لتطوير استغلال مناطق الاحتياطي الروسي من النفط والغاز في البحار·
ورغم تأكيده أولوية تلبية احتياجات الاسواق الغربية فإنه أشار إلى أن الشركة التي تسيطر عليها الدولة الروسية سوف تلبي جزءا من الطلب الصيني المتزايد على الغاز خلال 15 عاما المقبلة وكذلك الهند وكوريا الجنوبية·
وبعد ذلك أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين التزام روسيا بتلبية احتياجات الغرب من الغاز لتهدئة المخاوف التي ثارت في أوروبا الغربية تجاه استقرار إمدادات الغاز الروسي وبخاصة بعد اضطراب هذه الامدادات الشتاء الماضي بسبب الازمة بين روسيا وأوكرانيا بسبب أسعار تصدير الغاز الروسي لاوكرانيا·
من جهة أخرى قال نائب رئيس شركة جازبروم الروسية العملاقة للغاز أمس: إنه لم يتخذ قراراً بعد بشأن أسعار امدادات الغاز لاوكرانيا في المستقبل وان السعر من المرجح ان يبقى كما هو في الوقت الراهن· وقال الكسندر ريازانوف نائب الرئيس التنفيذي لأكبر شركة غاز في العالم: إن حلول أجل اتفاق مدته ستة أشهر على أسعار الغاز مع أوكرانيا في الأول من يوليو لا يعني بالضرورة ارتفاع الأسعار يوم الاثنين· ونقلت وكالات الأنباء الروسية عن رايزانوف قوله قبيل الاجتماع السنوي للشركة أمس: ''لم يتخذ قراراً بعد بشأن رفع أسعار الغاز لاوكرانيا في الأول من يوليو·'' واتفقت جازبوم مع شركة نافتاجاز اوكرانيا في يناير على تعيين وسيط هو شركة روس أوكر انرجي لتولي امدادات الغاز من روسيا إلى أوكرانيا·وجاء هذا الاتفاق بعد خلاف سعري دفع جازبروم إلى خفض الامدادات مما أثار غضباً شديداً في أوروبا التي تتلقى 80 بالمئة من واردات الغاز الروسي عبر أوكرانيا وكانت أوروبا شتاءً شديد البرودة في ذلك الوقت·
وقال ريازانوف العضو في لجنة التنسيق التابعة لروس أوكر انرجي: إن الشركة الوسيطة يمكنها مواصلة الامدادات في الوقت الراهن بالسعر الحالي البالغ 95 دولاراً لكل ألف متر مكعب·
·

اقرأ أيضا

أبوظبي تطلق شركة طيران اقتصادية جديدة 2020