الاتحاد

الرياضي

اجتماع مثمر للهيئة مع لجنة الإمارات للرياضة النسائية

خديجة الكثيري

أكد ابراهيم عبدالملك الأمين العام للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، أن الهيئة تشرف على تنظيم العمل الرياضي النسائي على مستوى الدولة، ويكون ذلك عن طريق الإعداد والإشراف والمتابعة لكافة البرامج والأنشطة المقدمة للفتاة سواء عن طريق المدارس والجامعات وفي المراكز والجمعيات النسائية، أو عن طريق ما تقوم به لجنة الإمارات للرياضة النسائية، بحيث نحقق أفضل أداء وإنتاج يدعم مسيرة الحركة الرياضة الشاملة للمرأة، وفي شتى اللعبات الرياضية، أو حتى على مستوى ممارسة الرياضة بشكل عام، بحيث يتم التنسيق المناسب والتوجيه المستمر بأهمية وجود ابنة الإمارات في محافل المشاركات المختلفة للأنشطة الرياضية·
جاء ذلك في الاجتماع الذي عقده الأمين العام للهيئة مع نورة السويدي رئيسة لجنة الإمارات للرياضة النسائية صباح أمس الأول بمكتبها في الاتحاد النسائي العام، وبحضورعبدالمحسن الدوسري الأمين العام المساعد للشؤون الرياضية بالهيئة·
وأشار إلى ان الاجتماع تطرق إلى وضع الخطوط العريضة لعمل هذه اللجنة في المرحلة القادمة، كما أشاد بحرص نورة السويدي رئيسة اللجنة على أهمية تفعيل دور اللجنة بما يحقق دعما ورافدا قويا للساحة الرياضية النسائية في دولة الإمارات، التي بات من المهم ابرازها كقطاع حيوي وله نشاط وإنجاز كما غيره من القطاعات العديدة في هذا المجال وغيره من مجالات تقدم المرأة الإماراتية·
وأضاف أن ما يحقق ذلك بصورة أكبر هو تكاثف الجهات المعينة، والمؤسسات المختلفة في الدولة، بحيث تدعم اهتمام المجتمع والفتاة بالرياضة، عن طريق التوعية وتوضيح الصورة المشرفة لرياضة المرأة عبر وسائل الإعلام، كما يجب أن نؤسس لوجود بيئة مناسبة لممارسة الرياضة النسائية من أندية خاصة بالمرأة وصالات مجهزة للألعاب وأجهزة إدارية وتنظيمية وتفعيلية للإشراف على رياضة المرأة في جو خاص يعطيها الدفعة ورغبة ممارسة الرياضات المختلفة بالإضافة إلى تنظيم لعبات ومسابقات رياضية تشارك بها الفتيات وينطلقن من خلالها باتجاه تكوين فرق رياضية خاصة، نستطيع مستقبلا المشاركة بها رسميا في كافة المحافل الرياضية·ومن جانب أكد الدوسري أن المرأة الإماراتية وعلى مستوى الرياضة أصبح لها وجود حقيقي وفعلي، فهناك عضوات إداريات فاعلات في مجال الاتحادات الرياضية، تقدمن للترشيح وفزن بالانتخابات، ومثال ذلك الشيخة شمسة بنت حشر آل مكتوم في اتحاد كرة الطائرة، ونورة الأنصاري في اتحاد التنس والسيدة منيرة صفر في ألعاب القوى وغيرهن·واقترح وجود عضوة أو اثنتين في مجالس الأندية الرياضية المختلفة في الدولة بحيث يكون للمرأة رأي وكلمة على صعيد مشاركتها في مختلف الألعاب·
وأشار الدوسري إلى أن دور سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان رئيس نادي أبوظبي في رعايته للبطولة النسائية لكرة القدم والتي أقيمت بأبوظبي مؤخرا، وشاركت بها فرق عربية نسائية لكرة القدم، وشارك بها فريق نسائي إماراتي كأول مشاركة نسائية لرياضة كرة القدم وحقق نتائج طيبة، فكان تجمعا وحراكا أسهم في تأسيس فكرة المشاركات النسائية في الأنشطة الرياضة المختلفة·
وأكد أن ابنة الإمارات لا ينقصها الطموح والقدرة في التميز وتحقيق الإنجازات لا سيما في المجال الرياضي، وسيكون ذلك بدعمها وتشجيعها من خلال اللجنة النسائية والوجود الإعلامي·
ومن جانبها أشادت نورة السويدي باهتمام وحرص الهيئة ودعمها لدور اللجنة وذلك من خلال التواصل وطرح الأفكار والمقترحات واستعدادهم لتبني كافة متطلبات ومقترحات اللجنة، بما يساهم في دورها الكبير من أجل تفعيل رياضة المراة بشكل عام، كما أكدت السويدي استعداد لجنة الإمارات للرياضة النسائية للتعاون ومشاركة جميع أندية الفتيات الخاصة بالرياضة، والمشاركة في تنظيم أنشطة وفعاليات ومسابقات رياضية خاصة بالمرأة بالتنسيق معهم، ومع العضوات في الاتحادات الرياضية، بحيث ينصهر العمل الجماعي من أجل تنشيط الحركة الرياضية للمرأة·

اقرأ أيضا

الجديد: فوز أبوظبي شرف كبير