الاتحاد

الرياضي

الحكم في فضيحة الكالشيو بعد كأس العالم


قال الاتحاد الإيطالي لكرة القدم أمس إن محكمة تنظر في اتهام أربعة من كبرى أندية ايطاليا و26 مسؤولاً بالتلاعب في نتائج مباريات من المتوقع أن تصدر حكمها يوم 10 يوليو بعد نهاية كأس العالم·
وتتم محاكمة أندية يوفنتوس بطل ايطاليا وميلانو وفيورنتينا ولاتسيو و26 مسؤولاً رفيع المستوى وحكام ومراقبي خطوط في القضية لاتهامهم بالغش الرياضي والاتيان بسلوك غير عادل· وكان الاتحاد الايطالي قد قال فيما سبق: إنه يتوقع ان تنتهي المحكمة من عملها في الفترة من السابع الى التاسع من يوليو· والتاسع من يوليو هو موعد المباراة النهائية لبطولة كأس العالم· وكانت المحكمة قد أجلت بشكل مفاجئ أول يوم من جلسات الاستماع أمس الخميس مما أثار تساؤلات بشأن ما إذا كان الحكم سيصدر في التاسع من يوليو· وقال متحدث باسم الاتحاد: ''نتوقع ان ينتهي الاستماع يومي السابع او الثامن من يوليو وأن ترفع المحكمة جلساتها لدراسة حكمها يوم التاسع من يوليو وأن يصدر الحكم في العاشر من يوليو· ''والأندية التي تدينها المحكمة قد تخسر نقاطاً او تهبط الى درجة أدنى او تحرم من ألقابها· ويواجه الأفراد حظراً محتملاً· ومن المتوقع ان يتقدم المدانون بالتماسات·

اقرأ أيضا

أبوظبي تستضيف مونديال السباحة 15 ديسمبر 2020