الاتحاد

الاقتصادي

ضغوط بيع تهبط بمؤشرات الأسواق المالية

مؤشرات الأسهم في سوق أبوظبي للأوراق المالية (تصوير: وليد أبو حمزة)

مؤشرات الأسهم في سوق أبوظبي للأوراق المالية (تصوير: وليد أبو حمزة)

حاتم فاروق (أبوظبي)

تعرضت مؤشرات الأسواق المالية المحلية لموجات من الضغوط البيعية، خلال جلسة تعاملات أمس، لتتراجع أسعار الأسهم إلى مستويات قياسية، مع ارتفاع سيولة الأسواق واتجاه المستثمرين الأجانب والمؤسسات لتبديل مراكزهم المالية، للاستفادة من الفرص الاستثمارية المتاحة، وبلوغ الأسهم مستويات سعرية مغرية.
وسجلت قيمة تداولات المستثمرين في الأسواق المالية المحلية، خلال جلسة تعاملات أمس، نحو 528.7 مليون درهم، بعدما تم التعامل مع أكثر من 256.8 مليون سهم، من خلال تنفيذ 3653 صفقة، حيث تم التداول على أسهم 66 شركة مدرجة، ارتفع منها 15 سهماً، فيما تراجعت أسعار 43 سهماً، وظلت أسعار 8 أسهم على ثبات عند الإغلاق السابق.
وتعرض مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية لضغوط بيع مكثفة طالت عدداً من الأسهم القيادية التي شهدت ارتفاعات متتالية، ليغلق على تراجع بلغت نسبته 1.67%، عند مستوى 4882 نقطة، بعدما تم التعامل على أكثر من 92.9 مليون سهم، بقيمة بلغت 326.5 مليون درهم، من خلال تنفيذ 1181 صفقة، حيث تم التداول على أسهم 31 شركة مدرجة، ارتفعت منها 8 أسهم، فيما تراجعت أسعار 17 سهماً، وظلت أسعار 6 أسهم على ثبات عند الإغلاق السابق.
وقال إياد البريقي، مدير شركة «الأنصاري» للخدمات المالية: «إن الضغوط البيعية التي تعرضت لها معظم الأسهم القيادية المدرجة ساهمت في تراجع المؤشرات المالية المحلية، متأثرة بحالة القلق التي سادت أوساط المستثمرين.
وتوقع البريقي أن تشهد الجلسات المقبلة دخول سيولة انتقائية على أسهم الشركات التي سجلت أداءً مالياً جيداً، خصوصاً أسهم قطاعي البنوك والعقار، بالتزامن مع الإعلان عن محفزات جديدة.

اقرأ أيضا

"هواوي": العالم لا يستطيع "العيش بدوننا"