علي عبد الرحمن (القاهرة)

تقول الفنانة المصرية نجلاء بدر، إنها تعيش حالة من السعادة بسبب ردود الفعل الإيجابية للحلقات الأولى لمسلسلها «شبر ميه»، موضحة أن الأحداث القادمة للمسلسل ستحمل الكثير من المفاجآت لأبطال العمل، والذي يناقش أخطاء تربية الأطفال والتركيز على الاختلاف بين الأجيال في طريقة التفكير.
وعن دورها في المسلسل، ذكرت نجلاء أنها تقوم بتجسيد شخصية «نجوى» السيدة المطلقة التي تعمل مديرة إحدى المدارس ولديها ابنتان في سن المراهقة وتعاني من مشاكل عديدة مع زوجها السابق، والذي يجسد دوره الفنان «مراد مكرم» بسبب عدم تحمله مسؤولية أبنائه. وترى نجلاء أن العمل يستعرض إحدى القضايا الأسرية المصرية المهمة وهو قانون «الحضانة».
وبالرغم من اقتراب موسم السباق الرمضاني إلا أن نجلاء لم تحسم مشاركتها به، متمنية العمل مع الفنان أمير كرارة لأنها تجمعها به حالة خاصة وتفاهم كبير، كما تتمنى العمل مع الفنان كريم عبد العزيز لاختياراته المتنوعة في أعماله الدرامية.
وعن ابتعادها عن السينما، أوضحت أن أولى تجاربها السينمائية كانت مع المخرج داوود عبد السيد في فيلم «قدرات غير عادية»، وترى أنه ليس من المنطق أن تشارك في عمل سينمائي دون المستوى حتى لو مرت فترة طويلة. وقالت نجلاء إن العمل السينمائي الهدف منه أن يعيش في ذاكرة الجمهور والسينما ونظرية الكم لا تعنيها على الإطلاق، مشيرة إلى أنها تنتظر بدء موعد تصوير فيلم «تصفية حساب» مع الفنان عمرو سعد.
وقالت نجلاء بدر: إنها تشتاق للعودة إلى العمل كمقدمة برامج، خاصة عندما يكون برنامجاً سياحياً يجوب أنحاء العالم، لتعريف المشاهدين بالمعالم والمزارات السياحية وعادات وتقاليد هذه البلدان، إلا أن مثل هذه البرامج تكلفتها عالية.