صحيفة الاتحاد

الرياضي

يوفنتوس يتصدر «مؤقتاً» بتخطي ميلان

هيجواين يجري فرحاً بأحد هدفيه في اللقاء (إي بي أيه)

هيجواين يجري فرحاً بأحد هدفيه في اللقاء (إي بي أيه)

روما (أ ف ب)

حسم يوفنتوس حامل اللقب في المواسم الستة الماضية قمته مع مضيفه ميلان 2 - صفر بهدفي الأرجنتيني جونزالو هيجواين، والتحق موقتاً بنابولي في صدارة الدوري الإيطالي، في اللقاء الذي جمعهما أمس في المرحلة الحادية عشرة.
ورفع فريق المدرب ماسيميليانو أليجري رصيده إلى 28 نقطة بالتساوي مع نابولي الذي يستقبل ساسوولو اليوم.
أما إنتر الثاني بفارق نقطتين عن المتصدرين، فيختتم المرحلة على أرض فيرونا الثامن عشر.
بدوره، مني ميلان بخساراته الرابعة في آخر 6 مباريات، وتجمد رصيده عند 16 نقطة في المركز الثامن.
على ملعب «سان سيرو» وأمام مدرجات ممتلئة بـ78 ألف متفرج، استهل الفريقان المواجهة التقليدية، بعد فوز يوفنتوس وميلان بنتيجة واحدة 4 -1 في المرحلة الماضية، الأول على سبال الوافد الجديد، والثاني على كييفو.
وافتقد فينتشنزو مونتيلا، الذي يعيش تحت ضغطٍ كبير، صخرة دفاعه المنتقل من يوفنتوس ليوناردو بونوتشي (30 عاماً) الموقوف مباراتين لحصوله على بطاقة حمراء في المباراة قبل الماضية التي تعادل فيها فريقه مع جنوى سلبا.
وافتتح يوفنتوس التسجيل عبر هدافه هيجواين بتسديدة خاطفة بيمناه في الزاوية اليسرى البعيدة لمرمى الحارس الدولي جانلويجي دوناروما (23)، وهو هدفه الأول في مرمى ميلان والمائة في الدوري الإيطالي في 153 مباراة.
وأصبح هيجواين، لاعب ريال مدريد الإسباني السابق، ثاني لاعب في البطولات الأوروبية الخمس الكبرى، يسجل مائة هدف في بطولتين مختلفتين في السنوات العشرين الأخيرة، بعد السويدي زلاتان إبراهيموفيتش.
حاول ميلان الرد بسرعة، وانتظر حتى نهاية الشوط الأول ليصنع أخطر فرصه، عندما أنقذت العارضة يوفنتوس من هدف التعادل بعد تسديدة قريبة من الكرواتي نيكولا كالينيتش أمام الحارس المخضرم جانلويجي بوفون (45).
وفي الشوط الثاني، حسم يوفنتوس الذي يحل ضيفاً على سبورتينج البرتغالي بعد غدٍ في دوري أبطال أوروبا، الفوز منطقياً عن طريق هيجواين، الذي أطلق تسديدة أرضية يمينية قوية في الزاوية اليسرى البعيدة لمرمى الفريق اللومباردي (63).
واختبر الأرجنتيني الآخر باولو ديبالا، الذي قدم مستوى لافتاً، الحارس دوناروما بتسديدة قوية طائرة من خارج المنطقة (77).