الاتحاد

ثقافة

محمد بن راشد يلتقي المشاركين في برنامج "القيادات الإعلامية العربية الشابة"

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" أن الشباب العربي هم اللبنة الأساسية لبناء المجتمعات وصناعة مستقبل الحضارات حيث تتواصل بقدراتهم وطاقاتهم الإبداعية مسيرة التطور والتقدم في شتى المجالات وتتحقق الآمال والطموحات في استعادة دورنا وأمجادنا وصناعة غدٍ مشرق وأفضل لمجتمعاتنا وأجيالنا المقبلة.
وأضاف صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم: "الإعلام محرك رئيسي لبوصلة مسيرة التقدم ومنحنى تطور المجتمعات فهو محفز للطاقات وناشر للمعرفة والمعلومات ومساهم بحل التحديات ولذا فإن تهيئة جيل وقادة جدد في المجال لديه إلمام وقدرة على التعامل مع سرعة المتغيرات وتنوع القنوات ضرورة للمحافظة على المكتسبات ومواصلة مسيرة الإنجازات".
وقال صاحب السمو: "أنتم من اليوم قادة للمستقبل ومسيرة تطور الإعلام في عالمنا العربي، ويقع على عاتقكم مسؤوليات كبيرة ومهام جسيمة في نشر الأفكار وترسيخ الإيجابية في مجتمعاتكم، وعكس صورة حضارية مشرقة عن واقعكم ومستقبلكم، ومساعدة مجتمعاتكم في الاستفادة من التحديات لصناعة فرص تكون أساساً لمستقبل أفضل".
جاء ذلك خلال استقبال صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وبحضور كل من سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي ومعالي محمد بن عبد الله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل ومعالي شما بنت سهيل بن فارس المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب نائب رئيس مركز الشباب العربي وسعادة خليفة سعيد سليمان المدير العام لدائرة التشريفات والضيافة بدبي الشباب المشاركين في الدورة الثانية من برنامج "القيادات الإعلامية العربية الشابة" الذي بدأت فعالياته في دبي وينظمه مركز الشباب العربي.
واطلع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم خلال اللقاء على محتوى البرنامج الهادف للارتقاء بخبرات المواهب الإعلامية الشابة والمؤثرين الإعلاميين في الوطن العربي وصقل مهاراتهم للمساهمة بتأسيس بيئة إعلامية متكاملة وإيجابية تضمن استمرارية تطور القطاع وتجعله أكثر قدرة على مواكبة التغيرات المتسارعة فيه التي يقودها الشباب بشكل كبير.
ويشتمل برنامج "القيادات الإعلامية العربية الشابة" على برامج تدريبية وورش العمل ودورات متخصصة في مجال الإعلام التقليدي والرقمي هدفها صقل مهارات الإعلاميين الشباب العرب وتطوير مواهبهم ضمن موضوعات مختلفة منها مهارات التواصل والدراسات الإعلامية والقيادة.
ويتضمن الجلسات النقاشية والمناظرات لطرح أفضل الحلول للتحديات التي تواجه الإعلاميين العرب الشباب والمساهمة بتطوير منظومة لإعلام العربي وتحديد أفضل الممارسات وتشجيع تبادل المعرفة ووجهات النظر المختلفة بين الإعلاميين العرب الشباب والمختصين في مجال الإعلام بشكل فعال يضمن للجميع إبداء آرائهم في بيئة إيجابية وحيوية.
كما يشتمل البرنامج على ندوات ومحاضرات بمجال الإعلام تستهدف الإعلاميين العرب الشباب وتقام بالتعاون مع أبرز الجامعات والكليات الإعلامية وخبراء الإعلام في العالم. ويتضمن أيضاً زيارات ميدانية لأهم وأرقى المؤسسات الإعلامية على مستوى العالم وذلك بهدف الاطلاع على أفضل الممارسات الإعلامية ضمن سياق إعلامي على أرض الواقع، بالإضافة لإكتساب المعرفة من أهم الشخصيات والمؤسسات الإعلامية.
سيتاح للشباب المشاركين في البرنامج فرصة مميزة للقاء أبرز روّاد الإعلام وأكثرهم تأثيراً على الساحة الإعلامية العربية بهدف إثراء تجارب المشاركين ومساعدتهم على تكوين رؤية واضحة عن مستقبل القطاع الإعلامي من روّاد هذا المجال الحاليين.

اقرأ أيضاً.. محمد بن راشد يشهد جانباً من أعمال برنامج الإمارات للثورة الصناعية الرابعة

 

اقرأ أيضا