الاتحاد

عربي ودولي

تحديد جلسات للبرلمان والشورى المصريين لوضع ضوابط تعديل المادة 76 من الدستور


القاهرة- الاتحاد: حددت اللجنة التشريعية والدستورية بالبرلمان المصري في اجتماعها امس ضوابط تعديل المادة 76 من الدستور والخاصة بانتخاب رئيس الجمهورية بالاقتراع السري المباشر بين اكثر من مرشح، وقررت اللجنة عقد 3 جلسات استماع اعتبارا من الاسبوع المقبل للاستماع الى آراء رؤساء الاحزاب السياسية التي لها تمثيل برلماني واساتذة القانون والشخصيات العامة في التعديل المقترح ووضع ضوابط الترشيح، وفوضت رئيس البرلمان فتحي سرور توجيه الدعوة الى المطلوب ابداء آرائهم شرط ان يكون اساتذة الجامعات والشخصيات العامة ممثلين لكافة الاتجاهات السياسية في مصر·وقال رئيس اللجنة المستشار محمد موسى ان اللجنة ستبدأ بالاستماع الى اساتذة الجامعات ثم رؤساء الاحزاب وانتهاء بالشخصيات العامة ويتم بلورة الافكار التي تقدمها هذه الفئات لوضعها في الاعتبار عند صياغة تعديل المادة 76 من الدستور في صورته النهائية، واتفق اعضاء اللجنة على توزيع الاقتراحات التي قدمها نواب البرلمان والاحزاب لتعديل المادة 76 على الفئات التي ستدلي بآرائها في جلسات الاستماع للاهتداء بها عند ابداء الرأي كما قررت تأجيل مناقشة اقتراحات اعضاء البرلمان الى الاجتماع الاخير حتى تكون الصورة النهائية قد تبلورت من خلال المهتمين بالعمل السياسي من خارج البرلمان·
واكد رئيس اللجنة التشريعية بالبرلمان ان جميع الاقتراحات اتفقت على ضرورة وضع ضوابط للترشيح لرئاسة الجمهورية لمنع تسلل هواة الشهرة وغير الجادين، وقال ان الاقتراحات قاصرة على المادة 76 فقط ولن يسمح لاحد التقدم بتعديل مواد اخرى في الدستور التزاما بالدستور نفسه الذي قصر تعديله على نسبة من نواب البرلمان ورئيس الجمهورية·
وقرر مجلس الشورى ايضا عقد جلسات استماع حول اقتراحات تعديل المادة رقم 76 من الدستور اعتبارا من يوم 13 من ابريل الحالي حيث تم توجيه الدعوة لعدد من المفكرين واساتذة الجامعات والمهتمين بالشؤون السياسية من خارج اعضاء الشورى كما يشارك فيها ممثلو الاحزاب السياسية الى جانب اعضاء اللجنة التشريعية ومن يرغب في المشاركة من اعضاء الشورى·
من جهة اخرى، تظاهر طلاب جامعات القاهرة والازهر وعين شمس في القاهرة وفرع جامعة طنطا بمحافظة كفر الشيخ امس احتجاجا على الممارسات الاسرائيلية في الاراضي الفلسطينية والوجود الاميركي في العراق، كما طالبت باصلاحات حقيقية في مصر· في وقت تصاعد التذمر خلال الأيام الأخيرة بين قضاة مصر الذين يطالبون بتعديل قانون السلطة القضائية لإنهاء هيمنة السلطة التنفيذية عليها، وذهب بعضهم الى حد التهديد بالامتناع عن الاشراف على الانتخابات الرئاسية والتشريعية·

اقرأ أيضا

خطف سبعة بحارة في هجوم على سفينة قبالة غينيا الاستوائية