حذفت شركة "فيسبوك" ثلاث شبكات من الحسابات والصفحات والمجموعات مقرها روسيا، من منصتها، الأربعاء، كجزء من عملية تطهير مستمرة للحسابات المزيفة التي يتم استخدامها للتلاعب بمستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي.

وقالت الشركة في بيان: "على الرغم من أن الأشخاص الذين يقفون وراء هذه الشبكات حاولوا إخفاء هويتهم، فإن تحقيقنا ربط هذه الحملات بالكيانات المرتبطة بالممول الروسي يفجيني بريجوزين، الذي وُجهت إليه اتهامات في وقت سابق من جانب وزارة العدل الأميركية".

وذكرت وزارة الخزانة الأميركية في سبتمبر،" أن جماعة بريجوزين حاولت أيضاً التدخل في انتخابات التجديد النصفي بالولايات المتحدة العام الماضي، لكنها لم تنجح".

وحذفت فيسبوك إجمالي 66 حساباً و83 صفحة و11 مجموعة و12 حساباً على إنستجرام تستهدف كلا من مدغشقر وجمهورية أفريقيا الوسطى وموزمبيق وجمهورية الكونجو الديموقراطية وكوت ديفوار والكاميرون والسودان وليبيا.

اقرأ أيضاً...«فيسبوك» تدفع غرامة في فضيحة «كامبريدج أناليتيكا»

وكان هناك إجمالي 1ر1 مليون حساب يتابع واحداً أو أكثر من تلك الصفحات وحوالي 1750 شخصاً تابعوا أو انضموا إلى واحدة أو أكثر من هذه المجموعات ، وتابع أكثر من 32200 شخص واحداً أو أكثر من حسابات إنستجرام تلك.