الاتحاد

الإمارات

الخميري أول إماراتي يحصل على الدكتوراه بالتنمية المستدامة

الخميري مع اللجنة المشرفة على أطروحته (من المصدر)

الخميري مع اللجنة المشرفة على أطروحته (من المصدر)

هزاع أبوالريش (أبوظبي)

منحت جامعة السوربون في باريس، الطالب ماجد خميس الخميري شهادة الدكتوراه عن رسالته «التخطيط الاستراتيجي والتنمية المستدامة»: مستقبل دولة الإمارات العربية المتحدة « ليكون بذلك أول طالب إماراتي مسجل في جامعة السوربون- أبوظبي يحصل على هذه الشهادة العليا من الجامعة الأم في باريس».
وأوصت اللجنة المشرفة على الرسالة برئاسة البروفسور فرانسوا بوست من جامعة رينس شومبان-اردين وعضوية البروفسور ايريك فواش من جامعة السوربون وآخرين بسرعة طباعة ونشر الرسالة التي تعد الأولى من نوعها باللغة الفرنسية. وتضمنت الرسالة في محتواها ثلاثة أقسام، في القسم الأول جاء مفهوم التنمية المستدامة ونشأته وانتشاره، بينما تناول القسم الثاني سياسات التنمية المستدامة في كل إمارة من إمارات الدولة، وفي القسم الأخير ركز على التنمية المستدامة وسياساتها في قطاعات الدولة الرئيسة بأبعادها الثلاثة كافة: البيئية، والاقتصادية، والاجتماعية.
وأشارت الرسالة إلى الدور الريادي المبكر لمؤسس الدولة، المغفور له، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، «طيب الله ثراه»، ورؤيته الفذة في الاهتمام بسياسة التنويع الاقتصادي، السياسة التي كانت من أهم العوامل التي جعلت نمو الدولة متطوراً ومستقراً منذ قيامها إلى يومنا هذا.
وثمنت الأطروحة جهود سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية «أم الإمارات» في مجال تمكين المرأة الذي يعد ضمانة وعاملاً رئيساً لاستمرارية التنمية المستدامة في الدولة بجوانبها كافة. لافتة إلى أهمية قطاع النقل والمواصلات لاستدامة النمو من خلال مشروع قطار الاتحاد على سبيل المثال.
بالإضافة إلى ذلك، أشارت الرسالة إلى أهمية المجالس التي تم إنشاؤها في مختلف إمارات الدولة للتواصل بين فئات المجتمع كافة، ما يعزز الجانب الاجتماعي للتنمية المستدامة، وأكدت ضمن توصياتها على أهمية أن يكون القطاع الصناعي قائماً على الابتكار واستعمال أحدث التقنيات، وهذا ما يؤكد رؤية استراتيجية الإمارات للابتكار.
وشملت عضوية اللجنة التي ناقشت الرسالة كلاً من البروفسور ايريك فواش من جامعة السوربون، مدير جامعة السوربون في أبوظبي، والبروفسور فيليب كادين من جامعة باريس ديدرو، المشرف المشارك، والبروفسورة باسكال فروميت من جامعة باريس، والبروفسورة ايزابيل ميلبير، من هيئة الدراسات العليا الدولية للتنمية -جني?، والبروفسور محمد أودادا من جامعة ابن زهر المغربية.
وفي تصريح لـ«الاتحاد» عبر الدكتور ماجد الخميري عن فخره بما حققه من إنجاز علمي مشيداً بالقيادة الرشيدة، مضيفاً بأن الرؤية السديدة لدولة الإمارات، هي التي هيأت الأرضية المناسبة للتنمية المستدامة على المدى البعيد.

اقرأ أيضا

محمد بن سعود يكرم الفائزين بجائزة رأس الخيمة للتميز التعليمي