الاتحاد

عربي ودولي

بوش يؤكد للحسني التزامه بدعم الديموقراطية


عواصم العالم - وكالات الأنباء: جدد الرئيس الأميركي جورج بوش مساء أمس الأول التزامه بمساعدة العراق على إرساء الديمقراطية في وقت ما زال السُنة يبحثون في اختيار مرشحهم لمنصب نائب رئيس الدولة· بينما أكد قادة التكتلات السياسية الكبرى ان اسم رئيس البلاد الجديد ونائبيه واسم رئيس الوزراء سيعلن اليوم خلال جلسة الانعقاد الرابعة للجمعية الوطنية·
وقال سكوت ماكليلان المتحدث باسم البيت الأبيض ان الرئيس بوش أكد مساء أمس الأول خلال مكالمة هاتفية مع حاجم الحسني الرئيس الجديد للجمعية الوطنية العراقية على التزام إدارته بإرساء مبادئ الديمقراطية والأمن والسلم في العراق·
وأشار المتحدث الى ان المكالمة تناولت أيضاً التحديات التي تواجه الجمعية الوطنية فيما تستعد لصياغة دستور جديد للعراق والمصادقة عليه تمهيداً لإجراء الانتخابات في مرحلتها الثانية·
في غضون ذلك أعلن قادة التكتلات السياسية الكبرى ان اسم رئيس العراق الجديد ونائبيه واسم رئيس الوزراء سيعلن اليوم خلال اجتماع للجمعية الوطنية·
وطبقاً لاتفاق الائتلاف الشيعي والتحالف الكردي سيتولى الزعيم الكردي جلال الطالباني رئاسة العراق ويتولى الشيعي ابراهيم الجعفري رئاسة الحكومة·
كما من المتوقع أن يصبح عادل عبدالمهدي وهو شيعي نائباً للرئيس إضافة الى تعيين سني نائباً للرئيس أيضاً·
وهناك ثلاثة من السُنة مرشحون لمنصب نائب الرئيس هم الرئيس العراقي الحالي المؤقت غازي الياور والسياسي المخضرم عدنان الباجه جي والشريف علي بن الحسين راعي الملكية الدستورية·ويأمل ساسة العراق أمام الإعلان عن المناصب الحكومية الهامة اليوم وفور اختيار رئيس للوزراء سيكون أمامه أسبوعان لتشكيل الحكومة العراقية الجديدة· ويقول مسؤولون ان هناك خلافات رئيسية باقية حول عدد من المناصب الحكومية الهامة خاصة وزارة النفط·في المقابل يبحث السُنة في اختيار أحد المرشحين الثلاثة لمنصب نائب الرئيس العائد لهم·
وانتقد الباجه جي تدخل اللائحتين السنية والشيعية في اختيار المرشح السني· وقال نحن لم نتدخل في اختيار مرشحيهما فلماذا يتدخلون في خيارنا؟·
وكانت اللائحة الشيعية نجحت الأسبوع الماضي في منع ترشيح النائب السني مشعان الجبوري لمنصب رئيس الجمعية الوطنية· وتم انتخاب السني حاجم الحسني الأحد في هذا المنصب·وأكد الشيخ فواز الجربا الزعيم العشائري السني الذي انتخب على اللائحة الشيعية ما زال هناك الكثير من المشاكل وبصراحة المسألة تتعلق بتعيينات أكثر من عملية ديموقراطية تتسم بالشفافية·

اقرأ أيضا

أميركا تفرض قيوداً على حركة دبلوماسيين إيرانيين وأسرهم