صحيفة الاتحاد

الرياضي

53 % من قراء «الاتحاد»: مغادرة برشلونة خسارة للكرة الإسبانية

مواجهة برشلونة والريال في «الكلاسيكو» الشهير مهددة مع الانفصال (أ ف ب)

مواجهة برشلونة والريال في «الكلاسيكو» الشهير مهددة مع الانفصال (أ ف ب)

دبي (الاتحاد)

بالطبع كلاهما سوف يخسر الكثير في حال رحل البارسا بطريقة أو بأخرى عن الليجا، بل إن عالم الساحرة جمهوراً وإعلاماً سوف يعاني غياب الشغف والإثارة إذا اختفى كلاسيكو الأرض، وهي المواجهة التي تعادل في أهميتها وجماهيريتها نهائي كأس العالم، بل وتتفوق على نهائيات البطولات القارية للأندية والمنتخبات.

وبالنظر إلى أيهما أكثر تعرضاً للخسارة في حال غادر البارسا الليجا، هل هو الفريق الكتالوني أم الليجا والكرة الإسبانية؟ سؤال طرحناه عبر «تويتر الاتحاد الرياضي»، لاستطلاع رؤية القارئ، فكانت النتائج خير تعبير عن الواقع، وهو أن كلاهما خاسر، ولا يوجد خاسر أكبر بصورة حاسمة، فقد صوت القراء على خيار أن الليجا والكرة الإسبانية هما الأكثر تضرراً بنسبة 53%، فيما صوت 47% لخسارة البارسا في حال غادر الليجا، وهي نتائج تصب في مصلحة الفريق الكتالوني، ولكن بهامش بسيط يؤشر إلى أن الجميع لا يرغبون في اختفاء اسم الفريق الكتالوني من قائمة الأندية المتنافسة على الليجا، فهو مع الريال يشكلان أكثر من 90% من تاريخ المسابقة ومن شعبيتها.