الاتحاد

الرياضي

10 توصيات لملتقى معلمي التربية الرياضية في دبي

جانب من حضور الجلسات في الملتقى

جانب من حضور الجلسات في الملتقى

أصدر الملتقى السنوي الثاني لمعلمي التربية الرياضية بدبي 10 توصيات، وذلك بعد الجلسات التي نظمتها أمس منطقة دبي التعليمية “وحدة التربية الرياضية والصحية، بالتعاون مع “مبادرة الأميرة هيا لتطوير التربية الصحية والبدنية والرياضة المدرسية” في قاعة بني ياس بفندق جراند حياة دبي، بدعم من السوق الحرة دبي ومصرف أبوظبي الإسلامي، حيث تم استعراض أفضل الممارسات المطبقة في مدارس دبي.
وتضمنت التوصيات ضرورة استمرار تطبيق برامج وأنشطة مبادرة الأميرة هيا، لتطوير التربية الصحية والبدنية والرياضة المدرسية في مدارس دبي، واستمرار عقد الملتقى بشكل سنوي بما يساهم في استعراض أفضل الممارسات في مجال التربية الصحية والبدنية، والتأكيد على استمرار جهود مبادرة الأميرة هيا لتطوير التربية الصحية والبدنية والرياضة المدرسية، بالتعاون مع إدارة التربية الرياضية بوزارة التربية والتعليم في تحقيق الأهداف الاستراتيجية للدولة، في مجال تطوير الرياضة المدرسية بما يساهم في النهوض برياضة الإمارات عموماً.
كما تضمنت التوصيات العمل على توسيع مجالات الشراكة والتعاون مع المؤسسات الرياضية والأكاديميات الرياضية المتخصصة الخاصة لدعم وتطوير المنهاج، وكافة البرامج والأنشطة الرياضية المدرسية المصاحبة في سبيل تعزيز الحركة الرياضية بالدولة، وتعزيز التعاون والشراكة مع المؤسسات المجتمعية العاملة في المجال الصحي، في تبني برامج تساهم في رفع الوعي الصحي والوقاية من الأمراض في مدارس دبي تعزيزاً لجهود الدولة المكثفة في هذا المجال، واستمرار الجهود المبذولة في نشر الثقافة الرياضية من خلال عقد الندوات والملتقيات الرياضية، بما يساهم في تعزيز الممارسة الرياضية في أوساط طلبة المدارس من أجل تنشئة جيل يتمتع باللياقة والصحة والمهارة في سبيل خدمة المجتمع، وتشكيل لجان فنية تعمل على إعادة صياغة معايير وأهداف ومفاهيم دروس منهاج التربية الصحية والبدنية المطبق في مدارس دبي لتتماشى مع منهاج وزارة التربية والتعليم، وتقديم الدعم الإداري والفني لفرق المدارس ومنتخبات منطقة دبي التعليمية لضمان التمثيل المشرف في بطولات الدولة، مع ربط خطة تطبيق المنهاج مع البرنامج الزمني للبطولات.
كما تضمنت التوصيات توحيد شروط فئة المشاركة (المراحل التعليمية والعمرية) لمنافسات المنطقة - الوزارة ودورة حمدان بن محمد للألعاب المدرسية بقدر الإمكان، وإجراء دراسات لتحديد عدد ونسبة الطلبة الممارسين للنشاط الرياضي والبدني، بالاضافة إلى نسبة الطلبة المصابين بالسمنة في مدارس دبي، وذلك بالتعاون مع الجهات المختصة للمساهمة في مكافحة انتشار أمراض العصر.
حضر الملتقى كل من فاطمة غانم المري الرئيس التنفيذي لمؤسسة التعليم المدرسي في دبي، وحسن لوتاه مدير إدارة التربية الرياضية بوزارة التربية والتعليم، وأحمد عبد الرحمن مدير مبادرة الأميرة هيا لتطوير التربية الصحية والبدنية والرياضة المدرسية رئيس اللجنة المنظمة للملتقى، وجمال المدفع رئيس قسم التربية الرياضية بإدارة التربية الرياضية بالوزارة، ومطر صلبوخ منسق عام الأنشطة الرياضية نائب رئيس اللجنة المنظمة للملتقى وعدد من المسؤولين وأعضاء التوجيه الفني للتربية الرياضية بالمناطق التعليمية.
وتناولت الفعاليات عبر 10 جلسات 4 محاور تخص الفرق الرياضية، ومراكز التدريب، والمهرجانات والمسابقات، وملامح الخطة السنوية للعام الدراسي المقبل.

اقرأ أيضا

«المؤقتة» تحسم مصير تجمع «الأبيض» في يناير