الاتحاد

زواج وطلاق مبكران

يلجأ الكثير من الشباب خلال هذه الأيام إلى الزواج·· أو بالأحرى يقوم الأهل بإرغامهم على الزواج، رغم ارتفاع المهور، والسبب انتشار الفتن وخوف الأهل من أن يتعرض أبناؤهم لها·· ولكنهم لا يعلمون أن هذا الأمر له أضرار كثيرة إلى جانب الايجابيات المتعلقة بالستر وإنجاب الأطفال في سن صغيرة·· ومن بين هذه الأضرار عدم تفاهم الزوجين صغيرَي السن مع بعضهما البعض وعدم تقديرهما للحياة الزوجية·· إذ نرى الفتاة غالباً ما تتزوج ولا تعرف كيف تطبخ أو تدير منزلها، بل تهتم بالموضة وأحاديث زميلاتها عن الألعاب والنزهات والماركات، أما الشاب فيحب الخروج والسهر مع أصدقائه في هذا السن وأخذ راحته، دون التقيد بالبيت والعائلة والالتزامات، وبالتالي تحدث المشاكل بينهما بسرعة، خاصةً أنهما لم يصلا إلى درجة وعي كافية تؤهلهما لاحتواء المشاكل· وقد يحدث نتيجة ذلك الطلاق المبكر كزواجهما المبكر·
لذا يجب على الأهالي تثقيف الشباب والبنات عن الزواج وعن الحياة الأخرى التي يكون بها الكثير من المسؤوليات قبل الإقدام وإرغامهم على هذه الخطوة·· حتى لا يرون ابنتهم مطلقة وهي ما زالت في سن الثامنة عشرة وعندها طفل·· أو لا يسمحون لابنهم أن يكون فاقداً للمسؤولية ويقوم باللعب مع بنات الناس في الخارج أو على الهاتف وامرأته تنتظره في المنزل كل يوم ولأوقات متأخرة·

اقرأ أيضا