الاتحاد

عربي ودولي

 "ناسا" تطلق قمراً اصطناعياً لقياس معدل ذوبان الجليد

 قمراً اصطناعياً لقياس معدل ذوبان الجليد

قمراً اصطناعياً لقياس معدل ذوبان الجليد

 

أطلقت إدارة الطيران والفضاء الأميركية "ناسا" قمراً اصطناعياً مناخياً يستخدم أشعة الليزر لقياس التغيرات في الصفائح الجليدية للأرض من الفضاء.
وسيتمكن القمر الاصطناعي (أيس سات - 2)، الذي أطلق، اليوم السبت، من قاعدة ناسا في كاليفورنيا، من قياس ارتفاع التضاريس على الأرض، مما يساعد العلماء على تتبع أنماط مثل ذوبان الأنهار الجليدية.

اقرأ أيضاً.. "ناسا" تختبر درعاً لمساعدة الإنسان في الهبوط على المريخ


وسترسل أشعة الليزر القوية عبر القمر الاصطناعي 10 آلاف نبضة في الثانية إلى سطح الأرض. وبناءً على الوقت الذي تستغرقه النبضات للعودة إلى القمر الصناعي ، سيتمكن العلماء من حساب ارتفاع الصفائح الجليدية والأنهار الجليدية والحياة النباتية.
وكان قمر اصطناعي مماثل "أيس سات"، قد تم استخدامه بين عامي 2003 و2010.
وأُطلق القمر "أيس سات - 2" على متن الصاروخ "دلتا 2" الذي يعمل منذ 1989. وتم إطلاق هذا الصاروخ أكثر من 150 مرة سابقاً بنسبة نجاح 89.7%، بحسب ناسا. 
وتم استخدام صواريخ "دلتا 2" في إرسال مهام للفضاء بما في ذلك "فينيكس مارس لاندر"، بالإضافة إلى جميع مهام نظام تحديد المواقع (جي بي إس) التشغيلية ، فضلاً عن مهام تجارية.

اقرأ أيضا

موسكو: تنسيق أميركي وتركي وروسي في سوريا لاستقرار المنطقة