الاتحاد

الإمارات

بلدية العين تناشد السكان عدم تشويه المنظر العام للمدينة بالسيارات المهملة

ناشدت إدارة الصحة العامة ببلدية مدينة العين سكان المدينة بالتعاون معها في الحفاظ على المظهر العام والالتزام بالقوانين المتعلقة بأصحاب السيارات المهملة على وجه الخصوص ممن يسافرون خلال الصيف تاركين سياراتهم أمام المنازل وفي وسط الأحياء السكنية لفترات طويلة مما يعرضها لتراكم الغبار ما يشوه جماليات المنظر العام.
وقال حسن محمد الكعبي رئيس قسم شؤون الرقابة بالإنابة في إدارة الصحة العامة ببلدية مدينة العين إن التهاون لدى بعض السكان لا يتوقف عند ترك السيارات لفترات طويلة دون تنظيف فحسب وإنما أيضا يمتد إلى وضع ملصقات إعلانية لبيع السيارة والتجول بها في أرجاء المدينة غير عابئين بالقوانين.
وأوضح أن إدارة الصحة لا تدخر جهدا في توعية السكان بأهمية الالتزام بالقوانين سواء قبل المخالفة أو بعدها حيث تعمل على توفير كافة المساعدات والبدائل الممكنة لتجنب هذه الظاهرة المزعجة. وأشار إلى أن الادارة تعمل بداية على وضع ملصق تحذيري على السيارة بتحريكها خلال 48 ساعة بالإضافة لنشر إعلانات صحفية بشكل دوري وفي حال عدم تجاوب صاحب السيارة يتم سحبها إلى ساحة حجز السيارات المخصصة لهذا الغرض من قبل البلدية.
وأضاف أن الأمر لا يتوقف عند الحجز وإنما لا بد من البحث فيما إذا كانت السيارة مسروقة أو عليها أية مخالفات قانونية أو مرورية لإخطار الجهات المعنية بالأمر أما في الحالات العادية فإن عدم تجاوب صاحب السيارة تضطر الادارة إلى عرضها في المزاد للبيع ودفع غرامة مالية وذلك بعد مرور عام كامل على حجزها.
وأشاد الكعبي بالدور الفاعل والإيجابي الذي تلعبه إدارة الشرطة المجتمعية وبالتحديد شرطة الجيمي والصناعية ومركز المدينة في توعية أفراد المجتمع بأهمية الالتزام بالقوانين وتجنيبهم عقبات المخالفات القانونية وما يترتب عليها من مشكلات.

اقرأ أيضا

الرئيس الباكستاني يمنح منصور بن زايد وسام «هلال باكستان»