الاتحاد

الإمارات

«زايد العليا» توفد 11 طالباً لدراسة الإنجليزية في ايرلندا

أوفدت دار زايد للرعاية الأسرية التابعة لمؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية، وضمن برامجها ومبادراتها للعام الحالي، 11 طفلا من أبنائها إلى ايرلندا لدراسة اللغة الإنجليزية، وذلك بالتعاون مع معهد (ايدجوتر) للغات في مدينة العين.
وقال سالم الكعبي مدير عام دار زايد إن الرحلة التي تستغرق شهراً كاملاً بإشراف ومتابعة كاملين من إدارة الدار وبالتعاون مع معهد إيدجوتر للغات تنطلق عبر مطار أبوظبي الدولي إلى مطار دبلن في العاصمة الايرلندية، حيث سيتلقى هؤلاء الأطفال، وهم من المرحلة الانتقالية وتتراوح أعمارهم ما بين عشرة وأربعة عشرة عاماً، دروساً مكثفة باللغة الانجليزية من خلال برنامج متكامل يشمل الإقامة في كنف إحدى عشرة أسرة ايرلندية يتم اختيارها بعناية بالغة، بالإضافة إلى خمس حصص أسبوعيا لمدة أربع ساعات واربع أخرى للأنشطة المختلفة لتنمية مهارات اللغة والتحدث والتواصل والاعتماد على النفس.
وأكد الكعبي أن هذه الرحلة تأتي في إطار استراتيجية المؤسسة وانطلاقاً من رؤية الدار في تنشئة أبناء مواطنين صالحين ذوي شخصيات مستقلة قادرة على التفاعل والاندماج في المجتمع والاعتماد على النفس. كما يأتي في إطار رسالتها التي تسعى لتوفير الرعاية للأطفال فاقدي الرعاية الأسرية في كنف أسر بديلة أقرب إلى جو الأسرة الطبيعية، وتأمين بيئة تربوية عبر أفضل الأساليب وضمان فرص الاندماج الاجتماعي من أجل تمكين الأطفال من تحقيق استقلاليتهم.
وأوضح أن برنامج الرحلة الذي اعتمد من الإدارة العليا للمؤسسة ويتم بمتابعة دقيقة من قبلها يهدف إلى الارتقاء بالمستوى العلمي والثقافي لأطفال وشباب وشابات الدار والهدف الرئيسي هو صقل مهاراتهم في اللغة الانجليزية إلى جانب إتاحة الفرصة لهم للتعرف إلى عادات وتقاليد وثقافات الشعوب الأخرى.
كما تساهم تلك البرامج في مساعدة أبناء الدار على تكوين صداقات بناءة بالإضافة إلى تمكين تلك الفئات الشابة من الاعتماد على أنفسهم من خلال خوض تجربة تعليمية حياتية مميزة، وإكسابهم القدرة على التعامل مع الآخرين واكتساب ما هو جيد ونبذ ما يتعارض مع القيم والعادات الأصيلة.

اقرأ أيضا

710 منح دراسية للمتفوقين من هيئة كهرباء ومياه الشارقة