معتز الشامي (دبي)

أعلن سلطان عبدالرزاق الحكم الدولي، اعتزاله التحكيم رسمياً، مساء أمس، وذلك على خلفية تمسك اتحاد الكرة، بسحب الشارة الدولية منه، كما سبق أن أشارت «الاتحاد» التي انفردت بنشر تفاصيل الأزمة يوم 13 أكتوبر الجاري.
وانتظر الحكم القرار الأخير بشأن المشكلة، بعدما وعده مروان بن غليطة رئيس الاتحاد، بالتدخل في الأزمة والاستماع إلى مبررات لجنة الحكام بناءً على قناعته بموقف الحكم، إلا أن ابن غليطة أخبر سلطان عبدالرزاق، مساء أمس، بأن اللجنة تتمسك بموقفها، وبالتالي القرار بسحب الشارة، ومنحها إلى علي الملا.
وبررت لجنة الحكام موقفها بأنها أخضعت أداء سلطان للتقييم، داخلياً وخارجياً، وبالتالي سحب الشارة الدولية منه، خاصة بعد تراجع تقييمه القاري، بجانب تمسك اللجنة بتنفيذ استراتيجية تقضي بمنح الشارة إلى أكثر حكام الملاعب جاهزية.