الاتحاد

كرة قدم

آينشتاين.. بين الغضب الألماني وحفاوة الإنجليز !

محمد حامد (دبي)

منذ الإعلان عن قدومه لتدريب مان سيتي مع بداية الموسم المقبل، يسجل بيب جوارديولا حضوراً لافتاً في صحافة الإنجليز، بل يكاد يكون الأكثر حضوراً في عناوين الصحف اللندنية على الرغم من أنه لم يبدأ مهمته بعد.
وفي الوقت الذي يشهد البريميرليج معارك «كسر عظم» مع اقتراب الموسم من نهايته، فإن ذلك لم يمنع صحف الإنجليز من الاهتمام بصورة لافتة بالمدرب الإسباني الذي ما زال يعمل في البوندسليجا وليس البريميرليج، فقد أشارت صحيفة «إكسبريس» إلى أن إدارة بايرن ميونيخ قد تفعل ما لا يتوقعه أحداً، وتقرر إقالته قبل نهاية الموسم.
ولا يمكن لأحد أخذ ما تناولته «الإكسبريس» على محمل الجد، حيث أشارت إلى أن هناك حالة من الاستياء في النادي البافاري نظراً للإعلان مبكراً عن رحيل «بيب»، الأمر الذي تسبب في خروج الأمور عن نطاق السيطرة، في الوقت الذي يخوض البايرن تحدياً من العيار الثقيل أمام اليوفي في دوري الأبطال، فضلاً عن استكمال الموسم المحلي للحصول على لقب البوندسليجا وسط منافسة حقيقية من بروسيا دورتموند.
وكان جوارديولا حاضراً في نفس الوقت عبر صفحات «التايمز» اللندنية التي نقلت عن داني ألفيش قوله إن المدير الفني السابق للبارسا والحالي للبايرن والقادم لمان سيتي، هو «آينشتاين كرة القدم» في إشارة إلى رؤيته العبقرية وقدرته على رؤية الأمور بصورة مختلفة عن أي مدرب آخر.
وتابع ألفيش: «أعتقد أن سر عبقرية بيب أنه يرى الأمور بصورة مختلفة كلياً، ويجعلك ترى الأمور معه بصورة مختلفة إنه آينشتاين كرة القدم العالمية، هذا الرجل لا يتحرك إلا بقرارات مدروسة، وهو يعلم جيداً أين وكيف يمكنه أن يقوم بثورة حقيقية مع كل فريق يتولى تدريبه، ثقتي كبيرة في أنه سوف يحصل على البطولات مع مان سيتي، أعتقد أن جوارديولا لديه حالة من الهوس بكرة القدم، وفي إنجلترا وتحديداً مع مان سيتي هناك بيئة عمل محترفة سوف توفر له كل شيء لكي يحقق النجاح».
وعن توقعاته لارتفاع وتيرة المتعة والإثارة في البريميرليج في حال جاء مورينيو لتدريب اليونايتد، قال ألفيش:
«إنها المتعة المضمونة لعشاق كرة القدم، وجود جوارديولا ومورينيو في دوري واحد هو أمر مثير، كل منهما له مدرسة تدريبية مختلفة وطريقة مميزة في إدارة الأمور، وهذا سيكون مصدراً لمزيد من الإثارة في الدوري الإنجليزي».
ولم يتوقف الاهتمام الإنجليزي بالمدرب الشهير عند شائعات التفكير في الإطاحة به من البايرن مبكراً، أو نقل تصريحات ألفيش التي تعكس إعجابه الشديد بشخصيته فحسب، بل تتواصل حمى التقارير التي تتحدث عن الصفقات القادمة التي يفكر جوارديولا في جلبها للبلو مون، حيث كان الحديث عن ليونيل ميسي، ثم نيمار وغيرهما من نجوم البارسا.
وجاء التقرير الأحدث عن «صفقات بيب» القادمة، عبر صحيفة مترو اللندنية التي نقلت عن مصادر ألمانية وإنجليزية قولها إن دافيد آلابا المدافع الأيسر للبايرن قد يكون أحد أهم صفقات جوارديولا في مهمته القادمة مع مان سيتي.
وتابع التقرير:«آلابا من أفضل المدافعين في أوروبا، حيث يمكنه الأداء بصورة مقنعة على المستويين الدفاعي والهجومي، كما أنه يبلغ 23 عاماً وأمامه مستقبل كبير، أما من الناحية المالية فإن القيمة السوقية للنجم النمساوي تبلغ 40 مليون جنيه استرليني، وهو من العناصر التي يعتمد عليها جوارديولا بصورة واضحة في صفوف البايرن، مما يجعله هدفاً لمان سيتي في الموسم المقبل».

اقرأ أيضا