الاتحاد

الاقتصادي

«دبي الملاحية» تضمن عودة آمنة لطاقم السفينة الكورية المتوقفة في مياه الإمارة

كشفت سلطة مدينة دبي الملاحية عن نجاحها في توفير التسهيلات اللازمة لضمان العودة الآمنة لطاقم إحدى ناقلات النفط الكورية المتوقفة عن العمل، والتي اضطرت إلى البقاء في مياه دبي نتيجة لإفلاس الشركة المالكة. وقامت السلطة، بالتعاون مع شرطة موانئ دبي، وغيرها من السلطات المختصة، بقيادة فريق عمل تولى مسؤولية إتمام عمليات التفتيش الخاصة بالسلامة والصحة على متن الناقلة “سامهو دريم”، والتي أدت في خاتمة المطاف إلى قيام المسؤول عن الناقلة بالتوجه بطلب السماح للبحارة مغادرة السفينة والذهاب إلى دبي حتى يتم توفير الوقود والمياه الصالحة فيها.
والناقلة “سامهو دريم” هي واحدة من ثلاث سفن راسية في مياه دبي الإقليمية، وتعود ملكيتها للشركة الكورية سامهو للشحن التي أفلست نتيجة لمرورها بظروف تجارية صعبة في عامي 2010 و2011، بالإضافة إلى تدهور أسعار الشحن العالمية.
وفي أعقاب تعرض الشركة للإفلاس واجه أفراد طاقم السفينة ظروفاً صعبة للغاية استمرت على مدى أسابيع عدة بسبب عدم وجود مياه صالحة للشرب وانقطاع وسائل الاتصال والطاقة اللازمة لتبريد المواد الغذائية وتوقف أنظمة الملاحة عن العمل.
ولم يتمكن طاقم عمل السفينة سوى من الاتصال بالسفن القريبة عبر الجهاز اللاسلكي البحري “في اتش اف” المثبت على قوارب النجاة والذي يعمل على نطاق ضيق للغاية.
وقال خالد مفتاح مدير إدارة تطوير قطاع الأعمال البحرية في “سلطة مدينة دبي الملاحية” أمس إن السلطة عملت عن كثب مع مختلف الهيئات الحكومية المعنية والوكيل البحري وممثل الجهة التي ترفع السفينة علمها لتنفيذ خطة متكاملة لمعالجة الموضوع، وبالفعل كان أفراد الطاقم في ظروف سيئة، إذ عانى العديد منهم تردي الأوضاع الصحية وفقدان الوزن، الأمر الذي حتم علينا ضرورة التصرف بسرعة قبل استفحال المسألة حيث تم إصدار قرار بإحضارهم إلى دبي وتوفير العناية اللازمة لهم، بما ينسجم مع القوانين والتشريعات المحلية.

اقرأ أيضا

88.6 مليار درهم تجارة أبوظبي خلال 5 أشهر